بيعت لوحة ثلاثية للفنان البريطاني الأيرلندي فرانسيس بيكون مقابل حوالي 85 مليون دولار في مزاد اجرى عبر الإنترنت مساء أمس الاثنين.

وصل المزاد إلى نهايته بعد حرب أسعار استمرت 10 دقائق بين اثنين من المشترين المحتملين، حيث كان الأول يقدم عرضه عبر الإنترنت والثاني يشارك عبر الهاتف، بحسب صالة سوزبي للمزادات.
وفاز المشارك عبر الهاتف والذي لم يتم الكشف عن هويته باللوحة مقابل 6ر84 مليون دولار.
كانت صالة المزادات تتوقع وصول سعر اللوحة إلى حوالي 60 مليون دولار فقط.
يذكر، أن فرانسيس بيكون رسم لوحته الثلاثية في عام 1981 بإلهام من مسرحية أوريستيا وهي من التراجيديات اليونانية القديمة التي كتبها الشاعر إسخيلوس.
وفي عام 1984 اشترى جامع التحف النرويجي هانز راسموس أستروب اللوحة لتظل جزءاً من متحفه حتى تم بيعها أمس.
يذكر أن هذه اللوحة الثلاثية هي واحدة من 28 لوحة مماثلة رسمها فرانسيس بيكون خلال الفترة من 1962 إلى 1991 ومات بيكون عام 1992.
كان المقرر عرض اللوحة الثلاثية للبيع في المزاد يوم 13 مايو الماضي لكن تم تأجيل المزاد بسبب جائحة فيروس كورونا المستجد التي أدت إلى تأجيل موسم مزادات الربيع في نيويورك.
ونظمت صالة سوزبي المزاد عبر الإنترنت بمشاركة مزايدين من آسيا ووأوروبا ونيويورك سواء عبر الإنترنت أو عبر الهاتف.

يذكر أنه تم بيع لوحة ثلاثية لفرانسيس بيكون عام 2014 مقابل حوالي 72 مليون دولار، كما تم بيع لوحة أخرى مقابل 4ر142 مليون دولار عام 2013 لتصبح أغلى لوحة  في التاريخ في ذلك الوقت.