ترجمة: عزة يوسف

تتطلب مهنة نجوم ونجمات بوليوود أن يكونوا في أبهى مظهر وأفضل حالة طوال الوقت، لذلك لا يدخرون جهداً للمحافظة على لياقتهم ورشاقتهم، ونظراً لجداولهم المزدحمة وجلسات التصوير المنتظمة، يلجأ معظم المشاهير إلى ممارسة «اليوغا» التقليدية، وفقاً لما ذكره موقع «ANI»، حتى وسط الإغلاق والعزل الصحي، حيث يظل مشاهير بوليوود يمارسون اليوغا بحماس، ومن بينهم خمس نجمات أثبتن أنهن مصدر إلهام للأخريات، وهن:

شيلبا شيتي كوندرا
بدأت شيلبا ممارسة «اليوغا» قبل 18 عاماً لعلاج داء الفقار الرقبي، وسرعان ما أصبحت الأم لابن يبلغ من العمر 8 سنوات، مصدر إلهام لمعجبيها ومتابعيها، حيث سهلت إدراج ممارسة «اليوغا» بإطلاق تطبيق «شيلبا شيتي للياقة» الذي تشارك فيه بأنظمة التمارين الخاصة بها عبر صفحاتها بمواقع التواصل.

كارينا كابور 
تشتهر بجمالها الرائع ورشاقتها من خلال خطط النظام الغذائي الصارمة والحياة المنضبطة، ويتميز نظام النجمة كابور (39 عاماً) في التمرين بأنه أكثر شمولية، ويشمل «اليوغا» كأحد الأنظمة المفضلة لديها.

ماليكا أرورا
اشتهرت ماليكا أرورا ببشرتها المتوهجة وجسدها النحيل بسبب شغفها باللياقة البدنية، وتبدو النجمة في صورها على وسائل التواصل الاجتماعي وهي تقوم بأوضاع تتحدى الجاذبية والتي تلهم معجبيها للحصول على جسد يتمتع بالمرونة والليون، ورغم أنها أم لابن عمره 17 عاماً، إلا أنها تؤكد أن سر شبابها وشعورها بالسلام الداخلي يعود إلى «اليوغا».

سونام كابور 
التزمت سونام كابور بنظام غذائي ورياضي صارم جعلها تفقد 35 كيلوجراماً، بعد أن انخرطت في وضعيات «اليوغا» القوية، حتى أصبحت ملهمة لمعجبيها ومثالاً للياقة والجمال.

بيباشا باسو
بدأت الممثلة البنغالية بيباشا باسو ممارسة «اليوغا» قبل 5 سنوات، ومنذ ذلك الحين كرست لها وقتها بشكل مكثف، وأصبحت تمارس الأشكال الأكثر صرامة والتي تتطلب التركيز بشكل كبير على التنفس، وتحاول النجمة (41 عاماً) رفع الوعي بفوائد «اليوغا» وأهميتها للمحافظة على النشاط والعناية بصحة الشخص ورفاهيته.