واشنطن (أ ف ب) 

أثار مقتل جورج فلويد تظاهرات عمت الولايات المتحدة، فضلاً عن فحص ضمير الأميركيين من أصول آسيوية، لعلاقتهم المتوترة مع السود. 
وأكد كيفن كواش، من جمعية الدفاع عن الأميركيين من أصول آسيوية: «نحن الأميركيين من أصول آسيوية، ساهمنا في استمرار الشعور المعادي للسود، واستفدنا من تفوق البيض». وشدد كواش، على وجود فحص ضمير لما يعرف بـ «الأقلية المثالية»، وهي فكرة نمطية مفادها أن الآسيويين «أفضل» أقلية، ما يعني ضمناً أن الأقليات الأخرى قد تكون أقل مستوى، ويؤدي إلى تمييز حيال الأشخاص أصحاب البشرة الداكنة أكثر.