هناء الحمادي (أبوظبي)

اشتهر على مواقع التواصل الاجتماعي باسم «منصور الياباني»، لإتقانه اللهجة الإماراتية، وحبه للتحدث بها إلى الناس، حيث تعلمها خلال إقامته في الدولة منذ 6 سنوات.
«يونوبو» غيّر اسمه إلى منصور، وأصبح أحد أشهر اليابانيين في مجال التسويق، عبر محل بيع المنتجات اليابانية في الإمارات، ومع بقائه في الدولة تعرف على جوانب الثقافة الإماراتية، وبدأ مسيرته عبر التواصل الاجتماعي، وحرص على نقل التقاليد اليابانية، وعادات شعبه وأكلاته، وفضل أن يناديه الجميع بـ«منصور الياباني»، فهو لديه أكثر من 56.8 ألف متابع ليومياته عبر وسائل التواصل.
في هذا الحوار الخاص مع «الاتحاد» ارتدى منصور اللباس التقليدي الياباني «كيمونو»، وفي الوقت ذاته تعصم بالغترة مبيناً حبه لأهل الإمارات، وتحدث عن سر عشقه للهجة الإماراتية قائلاً: «زرت العديد من إمارات الدولة، فكل إمارة فيها الكثير من الأماكن السياحية الجميلة، والشيء الجميل أن أهل الإمارات «مرحبانين» أي يرحبون بالضيف.. وحبي للإمارات دفعني إلى أن أتعلم كل يوم عدداً من الكلمات باللهجة المحلية، ولم أجد صعوبة في إتقانها، حتى أصبحت أتحدث باللهجة الإماراتية أكثر من اللغة «اليابانية».

  • منصور الياباني.. عاشق الإمارات

يوميات منصور لا تخلو من المتعة والرياضة، فهو يمارس الرياضة بشكل يومي في العاصمة أبوظبي، لكن تبقى منطقة الشويهات من أجمل الأماكن التي يهوى زيارتها، حيث التشكيلات الصخرية الرائعة، والمناظر الطبيعية الخلابة، إلى جانب ذلك يمارس رياضة المشي للمحافظة على لياقته. 

 مجبوس السمك
منصور يعشق الأكلات الإماراتية خاصة وقت الفطور «خبز الجباب»، الذي يتلذذ بمذاقه، بجانب خبز الخمير والبلاليط، لكن يظل «مجبوس السمك» من الأكلات المفضلة لديه، موضحاً «لدي خبرة في صيد السمك منذ الصغر ولم أستغن عن تلك الهواية، حتى وأنا موجود في أبوظبي، فلدي أصدقاء كثيرون من الصيادين أذهب معهم لصيد السمك، وأقضي في البحر أوقاتاً جميلة بين (كر وفر) مع السمك، ومن خلال هواية الصيد تعرفت على الكثير من أنواع السمك الإماراتي الشهير مثل النيسر، القباب، الهامور، الشعري والبياح، وأكثر ما يعجبني في تلك الأسماك (الحبول) وهو بيض السمك الشهي المذاق، حينما يطبخ جيداً». 

أمثال شعبية
وحفظ منصور الكثير من الأمثال الإماراتية، حباً في معرفة المغزى منها، وعشق التمر، خاصة «الدباس» من مزارع ليوا، وعندما يتناوله يعجبه ترديد المثل المتعلق بهذا النوع من التمر قائلاً: «اللي ما يزرع الدباس ما ياخذ بنات الناس».