شادي صلاح الدين (لندن) 

أظهرت دراسة أن غالبية الكنديين الذين يعملون من منازلهم يتوقعون استمرار هذا الإجراء بعد الوباء.
وأوضحت دراسة معهد أنجوس ريد أن (36%) من الكنديين الذين يعملون حالياً من منازلهم، يتوقعون استئناف العمل من مكاتبهم كما كانوا يفعلون قبل «كوفيد - 19». ويتوقع أقل بقليل من ثلث سكان كندا تقسيم الوقت بين مكان العمل والمنزل. بينما يقول واحد من كل خمسة أنهم سيبقون في المنزل في المقام الأول، وفقاً للدراسة.