ذكر خبير ألماني في الأمراض المعدية أن المظاهرات الكبيرة المناهضة للعنصرية التي شهدتها العديد من المدن الألمانية نهاية الأسابيع الماضية من الممكن أن تصبح «دراسة غير مخطط لها» عن جائحة كورونا.

وقال العالم جيرد فتكنهوير في تصريحات لصحيفة «كولنر شتات-أنتسيجر» الألمانية الصادرة اليوم الأربعاء إنه قد يكون من المفيد أن رصد كيف تتطور العدوى حالياً.

وذكر فتكنهوير أن التقييم «قد يوفر معلومات مهمة للغاية - بما في ذلك التوصل إلى تقرير تخفيف مزيد من القيود إذا لم تطرأ المزيد من الإصابات»، موضحاً أنه يمكن بناء على ذلك السماح بمثل هذه التجمعات في المستقبل مع تصرف المشاركين بصورة عقلانية.

تجدر الإشارة إلى أن فتكنهوير هو رئيس قسم الأمراض المعدية في مستشفى جامعة كولونيا، وكان رئيساً للجمعية الألمانية للأمراض المعدية من عام 2013 حتى عام 2019.