تامر عبد الحميد (أبوظبي)

يواصل مسلسل «خاشع ناشع»، الذي تقاسم بطولته كل من عبد الله زيد وجمعة علي، والذي عرض على شاشة «الإمارات» في رمضان، وتولت إنتاجه «أبوظبي للإعلام»، حصد المراكز الأولى كأفضل مسلسل كوميدي محلي، وأفضل تأليف، وأفضل ممثل لعبدالله زيد، في أغلب الاستطلاعات الجماهيرية عبر المواقع الإلكترونية ومواقع التواصل وبعض الصحف المحلية، وكان قد وقع اختيار الجمهور على المسلسل نفسه في استطلاع «الاتحاد» الذي نشر سابقاً، خصوصاً أنه عمل مميز جمع بين التراث والكوميديا، حول شخصيتي «خاشع» و«ناشع» اللذين يتعرضان للكثير من المواقف المضحكة في حقبة الستينيات مع أهل الفريج، مع بداية التطور في مجالي التعليم والصحة، ووصولاً للكهرباء والمياه.
قرية تراثيةوعبّر عبد الله زيد، بطل العمل، عن سعادته البالغة بالنجاح الذي حققه المسلسل بعد عرضه في رمضان على شاشة «الإمارات»، وقال: بذل فريق العمل بأكمله جهداً كبيراً من ممثلين، مثل جمعة علي وأحمد الأنصاري ويوسف البقيشي وسلوى بخيت وإبراهيم السالم وعلاء مرسي، وكذلك الطفل المتميز والموهبة الصاعدة عبدالله الذي لعب دوره ابني «دحروري»، في إظهار العمل بمستوى يليق بالكوميديا المحلية، من ناحية القصة والشخصيات ومكان التصوير، الذي تطلب إنشاء قرية تراثية كاملة في رأس الخيمة، تحاكي فترة الستينيات في الإمارات بأحدث التصاميم والديكورات، لتبدو وكأنها قرية حقيقية بنيت بأعلى معايير البناء العالمية للتصوير.

منافسة قوية
ووجه عبد الله شكره لـ«أبوظبي للإعلام»، التي كانت الداعم الأكبر للدراما المحلية في رمضان 2020، وقال: «أبوظبي للإعلام» صاحبة النقلة الدرامية الإماراتية هذا العام، حيث تولت إنتاج 4 أعمال محلية متنوعة بين الكوميدي والتراجيدي والتراثي، والتي شاركت فيها نخبة من نجوم الدراما، الذين حققوا من خلالها التألق والحضور القوي في السباق الرمضاني، فلولا هذا الدعم الكبير إنتاجياً وفنياً وللممثل الإماراتي، لما استطعنا تحقيق المنافسة القوية هذا العام، مشيراً إلى أن احتواء القنوات المحلية لفناني الإمارات، تسهم في إحداث النقلة النوعية في طبيعة الأعمال المقدمة، وتحقيق الانتشار والصدى الكبيرين.
وتابع: ضخامة إنتاج «خاشع ناشع» كانت موازية للأعمال الخليجية والعربية الأخرى، وقدم العمل وجبة كوميدية، تهتم بالموروث الشعبي، اجتمع على مشاهدتها أفراد العائلة في رمضان الفائت.

 توليفة غنية
عبد الله زيد الذي تولى عملية تأليف «خاشع ناشع»، كتجربة ثانية في الكتابة بعد مسلسل «حدك مدك»، أوضح أن أكثر ما ميز «خاشع ناشع» أنه كان بطولة جماعية، اجتمعت فيه توليفة غنية من نجوم الدراما من الإمارات والبحرين ومصر وسلطنة عمان، وكذلك مشاركة ممثلين أجانب كضيوف شرف، من أوكرانيا وبريطانيا وأميركا، والذين تألقوا جميعاً، وكان لكل واحد منهم دور رئيس في المسلسل، مؤكداً أن هذه التوليفة الغنية زادت من إثراء العمل فنياً.

  • «خاشع ناشع»  كوميديا هادفة بمذاق تراثي