طوكيو (أ ف ب)

تقوم اليابانية هاماكو موري، البالغة 90 عاماً، يومياً بتمارين للمحافظة على رشاقة أصابعها، ليس لحياكة الصوف أو التطريز بل لممارسة الألعاب الإلكترونية، وتمضي المتقاعدة الملقبة «الجدة اللاعبة» ثلاث ساعات أو أكثر يومياً في محاربة الوحوش، وشن هجمات في عوالم افتراضية ضمن ألعابها الإلكترونية، كما تملك قناة خاصة عبر «يوتيوب» لمتابعيها. وتقول: «أنا شغوفة بممارسة الألعاب الإلكترونية كل يوم»، مشددة على أن الفوز على أحد أعدائها على الشاشة يساعدها في التخلص من الملل والضغط النفسي.