لوس أنجلوس (رويترز) 

تصدرت كايلي جينر وكاني وست، أمس الأول، قائمة مجلة فوربس السنوية لأعلى المشاهير أجراً، لكن نجوم الرياضة، بمن فيهم روجر فيدرر وليونيل ميسي، هيمنوا على المراكز العشرة الأولى.
 وقدرت مجلة فوربس أن نجمة تلفزيون الواقع الأميركية جينر ربحت 590 مليون دولار في الأشهر الاثني عشر الماضية، معظمها من بيع حصة قدرها 51 بالمئة في خط كايلي كوزميتكس لمستحضرات التجميل إلى كوتي في عام 2019.  وتصدرت جينر (22 عاماً) وهي أخت غير شقيقة لكيم كارداشيان عناوين الصحف قبل نحو أسبوع، عندما قالت فوربس إنها بعد مراجعة بيانات صفقة كوتي لم تعد تعتقد أنها مليارديرة كما أعلنت قبل نحو عام.
 وردت جينر قائلة إن تقدير مجلة فوربس الأصلي استند إلى «عدد من البيانات غير الدقيقة والافتراضات غير المثبتة».
 وجاء وست، زوج كارداشيان، في المرتبة الثانية بنحو 170 مليون دولار، معظمها من صفقته مع أديداس بشأن علامته للأحذية الرياضية يزي.
 كما أن وست هو الموسيقي الأعلى ربحاً، يليه إلتون جون الذي جمع معظم أرباحه المقدرة بنحو 81 مليون دولار من جولة وداع غنائية طويلة.
 وقالت فوربس إن المئة شخصية الأعلى أجراً ربحت مُجتمعة 6.1 مليار دولار قبل حساب الضرائب والرسوم، بانخفاض بلغ نحو 200 مليون دولار عن عام 2019، بعد أن أغلقت جائحة فيروس كورونا الملاعب والساحات الرياضية.
 وجاء بطل التنس السويسري فيدرر في المركز الثالث بنحو 106.3 مليون دولار، معظمها من صفقات مع شركات مثل شركة الملابس اليابانية «يونيكلو»، وصانع الساعات السويسري رولكس، وجاء في المرتبة الرابعة والخامسة نجما كرة القدم كريستيانو رونالدو وميسي على الترتيب.