سعيد ياسين (القاهرة)

انتشرت ظاهرة «المخرج المؤلف» في العديد من الأعمال السينمائية، وهي قيام المخرج بكتابة القصة والسيناريو والحوار لأعماله بنفسه، أو المشاركة فيها، للتعبير عن قضايا يؤمن بها ويرى أنه الأقدر على نقلها من الكتابة إلى الصورة، وها هي الظاهرة تصل إلى الدراما.

«البرنس»
كتب المخرج محمد سامي القصة والسيناريو والحوار لمسلسل «البرنس» الذي تولى إخراجه، وشارك في بطولته محمد رمضان ونور وأحمد زاهر وروجينا، وقال عن ذلك: «إن هذه هي المرة الأولى التي يقوم فيها بتأليف مسلسل تلفزيوني يقوم بإخراجه، ولكن سبق له أن قام بتأليف عدد من الأفلام التي تولى إخراجها، ومنها (أهواك) و(تصبح على خير) لتامر حسني، و(جواب اعتقال) لمحمد رمضان».
 وأشار إلى أنه كتب مسلسل «البرنس» منذ فترة، متأثراً بقصص حقيقية عن مشاكل وخلافات الأشقاء والتي انتهت بكوارث، وكان يتابعها من خلال صفحات «بريد الجمعة» في صحيفة الأهرام.

  • «المخرج المؤلف»..  من الأفلام إلى المسلسلات

 

«تقاطع طرق»
أما مسلسل «تقاطع طرق» لمنى زكي ومحمد فراج ومحمد ممدوح وأمينة خليل وسيد رجب، والذي خرج من سباق رمضان لعدم انتهاء تصويره، فقد قام بتأليفه وإخراجه تامر محسن الذي كشف عن أنه في الأصل يحب السيناريو الذي مارسه في مشاريع معهد السينما، وفي الأفلام الوثائقية والتسجيلية، وأفكار الإعلانات التي أخرجها.
وقال: «أجد متعة في هذا الأمر، وسبق لي أن كتبت القصة والمعالجة، وشاركت في السيناريو مع مريم نعوم في مسلسل (تحت السيطرة)، لنيللي كريم، وكتبت القصة والمعالجة لـ(هذا المساء)».

إمكانية حقيقية
ولا يمانع المخرج مجدي أحمد علي من استمرار هذه الظاهرة في الأفلام أو المسلسلات، شريطة أن يكون لدى صاحبها قدرة وإمكانية حقيقية، وقدر من الهم العام والمعرفة الإنسانية، مشيراً إلى أنه يوجد أشخاص ليس لديهم قدرة المؤلف أو المخرج، وأصبحوا مخرجين مؤلفين وهذه هي الكارثة، وقال: «في رأيي، أن أي مخرج جيد يمكن أن يكون مؤلفاً جيداً، وأن السيناريو مرحلة وسيطة بين الفكرة وتحققها السينمائي، لأنه رسالة إلى الفنيين».

«حنان وحنين»
وتولت إيناس بكر تأليف وإخراج مسلسل «حنان وحنين» لعمر الشريف وأحمد رمزي وسوسن بدر، وقام محمد صبحي بتأليف وإخراج مسلسل «رجل غني فقير جداً» الذي قام ببطولته مع عزت أبوعوف وهناء الشوربجي.
كما تولى عصام الشماع تأليف وإخراج عدد من المسلسلات، منها الجزءان الأول والثاني من «رجل في زمن العولمة» لصلاح السعدني وهالة صدقي، و«أسلحة دمار شامل» لهالة صدقي وتوفيق عبد الحميد، و«نافذة على العالم» لتوفيق عبدالحميد ومحمود قابيل، «الخبيئة» و«المسداوية» و«الخفافيش».
وحضرت ظاهرة «المخرج المؤلف» في السينما من خلال العديد من الفنانين الذين جمعوا بينهما وقدموا عشرات الأفلام الناجحة، منهم يوسف وهبي وأنور وجدي ويوسف شاهين وداود عبدالسيد وعمرو سلامة ومحمد دياب، وأمير رمسيس.

  • «المخرج المؤلف»..  من الأفلام إلى المسلسلات
    محمد صبحي