واشنطن (رويترز) 

قال علماء، أمس الأول، إن تسارعاً حدث في عملية تكوّن النجوم في مجرة درب التبانة بالتزامن مع نشأة نظامنا الشمسي قبل أكثر من 4.5 مليار سنة، نتيجة لاصطدام بين مجرتنا ومجرة أصغر يطلق عليها اسم ساجيتاريوس، مشيرين إلى أن اصطداماً مثل هذا لا يشمل عادة تصادماً مباشراً، لكنه قد يؤدي لتهيئة الوضع لتشكل النجوم.
وأضاف العلماء أن المجرتين اصطدمتا لأول مرة قبل أكثر من ستة مليارات سنة، ومنذ ذلك الحين عبرت مجرة ساجيتاريوس، وهي أقل حجما من درب التبانة بعشرة آلاف مرة، قرص مجرتنا الهائل الذي يضم معظم نجومها البالغ عددها نحو مئة مليار نجم، مرتين.