أشاد الرئيس الأمريكي دونالد ترامب بعودة المنافسات المباشرة للجولف بعد بث منافسات ودية لاثنين من اللاعبين ضد اثنين آخرين في حدث خيري هو الأول من نوعه بين لاعبين بارزين منذ توقف النشاط الرياضي بسبب جائحة كوفيد-19.
 وزامل روري مكيلروي، المصنف الأول عالميا والقادم من أيرلندا الشمالية، الأميركي داستن جونسون في فريق واحد لمواجهة الثنائي الأميركي ريكي فاولر وماثيو وولف في حدث مرتقب من المشجعين لأنه من المنافسات الرياضية النادرة التي تبث مباشرة في هذه الفترة.
وقال ترامب لمحطة (إن.بي.سي سبورتس) التلفزيونية "كان من الرائع مشاهدة ذلك. لقد شعرت بالملل بعض الشيء من متابعة بطولات للجولف مر عليها عشر سنوات وتدرك الفائز بها بشكل مسبق".
 والتزم اللاعبون بتعليمات التباعد الاجتماعي للحد من انتشار الفيروس حيث ابتعد كل لاعب عن الآخر بمسافة 1.8 متر على الأقل مع استخدام أدواته ودون وجود مساعدين وكذلك دون حضور المشجعين.
 ويشتهر ترامب بحب الجولف وسبق أن خاض منافسات ودية مع لاعبين سابقين منهم تايجر وودز وجاك نيكلاس ومكيلوري نفسه الفائز بأربعة ألقاب في البطولات الكبرى.