يُعد تغير المناخ الموضوع الأهم والأكثر استعجالاً الذي واجهته البشرية على الإطلاق. ولا شك أن الطريقة التي سنعالجه بها في الثلاثين عاماً المقبلة، ستحدّد نوع العالم الذي سنعيش فيه والذي سنتركه لأطفالنا وأحفادنا. في كتاب «المستقبل الذي نختار»، كتبت كريستيانا فيغيريس وتوم ريفي كارناك اللذان قادا المفاوضات باسم الأمم المتحدة خلال اتفاقية باريس التاريخية لعام 2015، كتاباً متفائلاً وتحذيرياً في آن واحد حول تغير مناخ العالم ومصير الإنسانية. وفيه يشددان على ضرورة مواجهة أزمة المناخ بعزم وتصميم وتفاؤل، مستعرضين الخيارات المتاحة أمامنا، وموضِّحَين ما هو ممكن، وما يجب على الحكومات والشركات وكل واحد منا فعله لتجنب الكارثة.

المؤلفان: كريستيانا فيغيريس وتوم ريفي كارناك
الناشر: نوف
تاريخ النشر: فبراير 2020