سعيد ياسين (القاهرة)

رغم سيطرة شباب الفنانين والفنانات على غالبية المسلسلات الرمضانية، إلا أن عدداً من كبار الفنانين يحضرون بشكل لافت، من خلال مشاركتهم في بطولة هذه المسلسلات، سواء بأدوار رئيسة أو ثانوية.

سكر زيادة
يعد مسلسل «سكر زيادة» نموذجاً لمشاركة كبار الفنانين، حيث يتقاسم بطولته أربع فنانات هن نادية الجندي ونبيلة عبيد وسميحة أيوب وهالة فاخر، وتمثل مشاركتهن في بطولة عمل واحد تراجعاً كبيراً أمام إصرار الجندي وعبيد وأيوب على القيام بالبطولة المطلقة طوال السنوات الماضية، وهو ما أصبح صعباً في ظل الظروف الإنتاجية الحالية، وساعدت قصة المسلسل المأخوذ من فورمات مسلسل أميركي حول أربع سيدات يتشاركن السكن في فيلا واحدة، تم بيعها لكل واحدة منهن على حدة، في الجمع بينهن للمشاركة في البطولة.

  • «الكبار» يحضرون بقـوة في دراما رمضان

«الفتوة» و«فلانتينو»
ويشارك كل من أحمد خليل ورياض الخولي وعايدة رياض وفريدة سيف النصر في مسلسل «الفتوة»، أمام ياسر جلال ومي عمر وأحمد صلاح حسني، وكان خليل والخولي من فرسان الدراما التلفزيونية حتى وقت قريب، لدرجة أن كل واحد منهم كان يشارك في أكثر من خمسة مسلسلات في العام الواحد.
كما يشهد مسلسل «فلانتينو» إلى جانب عادل إمام مشاركة كل من دلال عبدالعزيز وسمير صبري، حيث تقوم دلال بدور الزوجة الأولى لـ«الزعيم» داخل الأحداث، في حين يقوم صبري بدور أحد أقرب أصدقائه إليه.

«جمع سالم»
ورغم اعتماد أحداث مسلسل «جمع سالم» على الأدوار الشبابية التي يقوم بها كل من زينة وريم البارودي ومحمد شاهين وهاجر الشرنوبي، إلا أنه يشهد مشاركة عدد من الفنانين الكبار، منهم عبدالرحمن أبوزهرة ودلال عبدالعزيز وسلوى خطاب وأحمد صيام وحنان سليمان.
«لعبة النسيان»
ويعود محمود قابيل إلى الدراما التلفزيونية بعد غياب ستة أعوام، منذ مشاركته عام 2014 في بطولة مسلسل «الدجال»، وتأتي عودته من خلال مسلسل «لعبة النسيان» أمام دينا الشربيني.

  • «الكبار» يحضرون بقـوة في دراما رمضان

«ونحب تاني ليه»
ويشارك عدد آخر من كبار الفنانين والفنانات في بطولة مسلسلات أخرى، ومنهم سميرة عبدالعزيز «القمر.. آخر الدنيا»، وسوسن بدر وعماد رشاد وليلى عزالعرب «ونحب تاني ليه»، وسمير غانم «ولاد إمبابة»، وصلاح عبدالله وماجدة زكي «هجمة مرتدة»، وحسن حسني «سلطانة المعز»، ونهال عنبر «فرصة تانية»، وسيد رجب «تقاطع طرق»، وعبدالعزيز مخيون وسلوى عثمان «البرنس»، ولطفي لبيب «رجالة البيت».

يسرا.. «خيانة عهد»
تعد الفنانة يسرا الوحيدة من بنات جيلها من أمثال ليلى علوي وإلهام شاهين وهالة صدقي وعبلة كامل، التي تحافظ على تواجدها الدرامي الرمضاني، حيث تعود بعد غياب عامين من خلال قيامها ببطولة مسلسل «خيانة عهد»، الذي كان يحمل عنوان «دهب عيرة» في البداية.

«لما كنا صغيرين»
وافق محمود حميدة على المشاركة في بطولة مسلسل «لما كنا صغيرين» أمام ريهام حجاج وخالد النبوي ومنة فضالي وكريم قاسم ونسرين أمين، ليعود حميدة من خلال المسلسل إلى الدراما التلفزيونية، بعد غياب ثلاثة أعوام منذ مشاركته في «الأب الروحي» عام 2017، وإن كان مسلسل «لما كنا صغيرين»، قد تعرض لمشكلات عدة بين أبطاله بسبب ترتيب أسماء النجوم على «أفيش» العمل، نتيجة تصدر اسم وصورة ريهام حجاج لملصق المسلسل.