لكبيرة التونسي (أبوظبي)

نظمت مؤسسة التنمية الأسرية الورشة الثانية ضمن سلسلة رمضان فرحة طفل بإدارة فريق العمل من قسم تنمية مهارات وقدرات الطفل بإشراف منيرة علي المنصوري وفاطمة حمد الحمادي، حيث قدم نادي أطفال وشباب الدار بالمؤسسة هذه الورشة عن بُعد بعنوان «ترتيب مائدة الطعام مسؤوليتي» للأطفال من الجنسين من 9 – 13 سنة.
وركزت الورشة على تعزيز القيم النبيلة التي استوحتها من روح الشهر الكريم وتعاليمه السمحة، وتناولت عدة مواضيع وفق طلب الأطفال التي سبق وطلبوها وركزوا عليها في الورشة الأولى التي نظمت تحت عنوان «رمضان فرحة طفل».. وخصصت الورشة حيزاً منها لصنع مجموعة من الأعمال اليدوية الخاصة بزينة رمضان، ودارت المحاور حول آداب الطفل على المائدة، وأهم أسس أدب الطعام، وانتهت بترتيب وتزيين مائدة الطعام. 
وقالت بهية المرزوقي رئيس قسم في إدارة تنمية الطفل والشباب، في الورشة وبناء على طلب الأطفال أنفسهم الذين حضروا الورشة الأولى، قمنا بالحديث عن أساليب ترتيب المائدة وكيفية تناول الطعام وكيفية إبداء المساعدة، وكان التركيز على إيجابيات استخدام أطباق الطعام الفردية على المائدة، وكيف يمكن أن يكون حماية من الأمراض وتجنب نقل العدوى، وكيف يمكن المساهمة في حفظ الفائض من الطعام نظيفاً وصحياً، وقياس كمية الطعام ونوعيته من جانب تنوع الأطعمة وصحتها وفق احتياجات كل فرد في الأسرة.
وأضافت: تناولت الورشة مواضيع مختلفة منها ما يتناسب مع ميول الأطفال من أعمال الزينة في رمضان كما دارت المحاور عن آداب الطفل على المائدة وأهم أسس آداب الطعام وانتهت بترتيب وتزيين مائدة الطعام.
وتطرقت الورشة إلى تنمية مهارات الأطفال وبناء العلاقات والتواصل الإيجابي مع الآخرين، وتعزيز روح التكافل الاجتماعي، وركزت على القيم الرمضانية وكيف نهذب الأطفال ونوجههم تربوياً، حيث يعتبر شهر رمضان فرصة ووقتاً رائعاً لتعليم الأطفال آداب مائدة الإفطار والتي تندرج تحت اتيكيت الموائد.