حين يصل مرضى مصابون بأعراض بسيطة من أعراض الكورونا لعدد من الفنادق في طوكيو سيجدون ما قد يبعث البهجة في نفوسهم: إنسان آلي يحييهم في بهو الاستقبال.

تستخدم اليابان الآن فنادق لاستضافة المرضى الذين جاءت اختبارات فيروس كورونا لديهم إيجابية لكن الأعراض أبسط مما يستدعي دخولهم المستشفى. واستعان عدد من تلك الفنادق بالعاصمة طوكيو اليوم الجمعة بإنسان آلي (روبوت) للمساعدة في تخفيف العبء عن طاقم التمريض.

وفي أحد الفنادق، وقف روبوت واسع العينين يضع على فمه كمامة في انتظار الزوار لتقديم التحية.

وقال الروبوت (بيبر) بصوت مرح "من فضلك.. ضع كمامة وأنت في الداخل" و"أتمنى أن تشفى بأسرع ما يكون".

ومن بين الرسائل الأخرى "أصلي من أجل احتواء المرض بأسرع ما يمكن" و"لنتكاتف ولنتخطى هذا سويا".

ويتجاوز عدد المصابين بفيروس كورونا في اليابان الآن 14 ألفا، وتوفي 448 مريضا حتى أمس الخميس وفقا لإحصاء رويترز.