قالت منظمة أمريكان هيومين سوسايتي إن كلباً من سلالة البج كان يعيش في بيت بولاية نورث كارولاينا مع ثلاثة أشخاص أكدت الاختبارات إصابتهم بفيروس كورونا أصبح أول كلب في الولايات المتحدة يجري تشخيص إصابته بمرض كوفيد-19 التنفسي.
 

وقالت متحدثة باسم المنظمة في بيان مكتوب إن الفيروس انتقل على ما يبدو للكلب إما من الأم أو الأب أو الابن الذين تأكدت إصابتهم جميعاً بالفيروس.

 وأضافت المتحدثة أن الاختبارات أكدت خلو ابنة أخرى للأسرة من الفيروس بالإضافة إلى كلب آخر وقط.
 كانت السلطات الصحية في هونج كونج قد قالت أوائل الشهر الماضي إن الاختبارات أثبتت أن كلباً أليفاً صاحبه مصاب بفيروس كورونا، التقط الفيروس و"من المرجح" أن يكون أول حالة لانتقال العدوى من إنسان لحيوان. ومنذئذ تم تسجيل عدة حالات إصابة بين قطط.
 وفي الأسبوع الماضي، أصبحت هرتان تعيشان في منطقتين مختلفتين في ولاية نيويورك أول حيوانين أليفين في الولايات المتحدة تثبت الاختبارات إصابتهما بفيروس كورونا، مما دفع مسؤولي الصحة في الولاية إلى التحذير من أنه لا توجد أدلة على أن الفيروس يمكن أن ينتقل من الحيوانات إلى البشر.