أصبح جندي بريطاني سابق، يبلغ 99 عاما، حقق شهرة بعدما جمع الملايين للعاملين الصحيين الذين يحاربون فيروس كورونا، أكبر فنان يتصدر تصنيفات الأغاني الفردية في المملكة المتحدة.
وبيعت 82 ألف نسخة من تأدية المحارب السابق في الحرب العالمية الثانية توم مور لأغنية «يول نيفر ووك الون» الواردة في مسرحية غنائية عرضت في العام 1945 وأصبحت منتشرة على نطاق واسع لاحقا، متغلبة على أغنية «بلايدينغ لايتس» للكندي ذي ويكند، وفقا لوكالة «برس أسوسييشن».
وقال مور، الذي خدم في الهند خلال الحرب العالمية الثانية، على حسابه في «تويتر»: «إنه أمر مدهش».
وهذه الأغنية التي يؤديها مور إلى جانب الممثل والمغني مايكل بال وجوقة من عاملين في الخدمات الصحية البريطانية، هي أيضا الأغنية الأسرع مبيعا للعام 2020 حتى الآن وفقا للوكالة.
وأضاف مور، الذي سيبلغ عامه المئة في نهاية هذا الشهر: «لا يصدق أحفادي أنني في صدارة التنصيف!».
كذلك، أعلنت موسوعة «غينيس» أن مور حطم الرقم القياسي في جمع أكبر مبلغ من المال في مسيرة خيرية فردية، بعدما تمكن من استقطاب أكثر من 27 مليون جنيه إسترليني.