الجمعة 9 ديسمبر 2022 أبوظبي الإمارات
مواقيت الصلاة
أبرز الأخبار
عدد اليوم
عدد اليوم
ثقافة

«شواطئ 60»: حوارات خاصة وموضوعات متنوعة

«شواطئ 60»: حوارات خاصة وموضوعات متنوعة
10 أكتوبر 2022 21:07

أبوظبي (الاتحاد)

صدر عن لجنة إدارة المهرجانات والبرامج الثقافية والتراثية بأبوظبي العدد الفصلي (60) من مجلة شواطئ «عدد الخريف 2022»، والذي يسلط الضوء باللغتين العربية والإنجليزية على أجندة الفعاليات الثقافية والفنية والتراثية، التي تزخر بها إمارة أبوظبي خلال الربع الأخير من العام الحالي، إلى جانب عدد من الحوارات الخاصة والموضوعات الشيقة التي تحمل في مضمونها أصالة الحضارة وحداثة الحياة.
وتطرق عدد الخريف من مجلة شواطئ، إلى مهرجان ومزاد ليوا للتمور، المهرجان الجديد المذهل، الذي يضاف إلى الأجندة الثقافية لإمارة أبوظبي، والذي ينطلق في 15 أكتوبر ويستمر حتى 24 أكتوبر 2022، ويُقام تحت رعاية سمو الشيخ حمدان بن زايد آل نهيان، ممثل الحاكم في منطقة الظفرة، وتنظمه لجنة إدارة المهرجانات والبرامج الثقافية والتراثية بأبوظبي، في ليوا بمنطقة الظفرة، ويشمل العديد من المسابقات والفعاليات، مثل قرية التمور العالمية ومزاينة التمور وتغليف التمور ومزاد التمور، ومسابقات العسل والطبخ وزيت الزيتون والرسم والتصوير الضوئي، وغيرها من الفعاليات التراثية الشيقة.
كما يتحدث العدد عن «المعرض الدولي للصيد والفروسية - أبوظبي 2022»، و«القمة الثقافية أبوظبي»، ملتقى القادة الثقافيين في مجالات الفن والتراث والإعلام والمتاحف والسياسات العامة والتكنولوجيا، التي تعقد خلال الشهر الحالي وتنظمها دائرة الثقافة والسياحة - أبوظبي، إلى جانب «فن أبوظبي» الذي سيقام خلال شهر نوفمبر المقبل، الحدث الفني الرائع المبهر، في نسخته الرابعة عشرة التي تجمع بين مجموعة مذهلة الصالات الفنية المحلية والدولية، التي تقدم أعمالاً فنية مدهشة، يتم عرضها جنبا إلى جنب مع معارض وتكليفات وتركيبات الفنانين في المعرض وعبر أنحاء الإمارة.
وبمناسبة صدور العدد 60 من مجلة شواطئ، يقدم العدد للقراء الأعزاء مقابلة حصرية مع سمو الشيخة خولة بنت أحمد خليفة السويدي، لكون سموها فنانة متعددة التخصصات وموهوبة للغاية «شاعرة وخطاطة وفنانة تشكيلية وكاتبة وناقدة» عرضت أعمالها في أماكن مرموقة، مثل معرض ساتشي في لندن، وقصر الإمارات في أبوظبي، وأوبرا دبي، كما قررت سموها بحلول العام 2020 تقديم المزيد للمشهد الفني والثقافي العالمي من خلال إنشاء منظمة غير ربحية من شأنها رعاية المواهب الإبداعية، تحمل اسم «مؤسسة خولة للفن والثقافة».

جميع الحقوق محفوظة لصحيفة الاتحاد 2022©