الجمعة 27 مايو 2022
مواقيت الصلاة
عدد اليوم
عدد اليوم
ثقافة
«أبوظبي للثقافة والفنون» تعلن الفائزين بجوائز التصميم والإبداع
تكريم الفائزين بجوائز التصميم والإبداع
16 مارس 2022 23:02

أبوظبي (وام)
كرّم معالي الشيخ شخبوط بن نهيان بن مبارك آل نهيان، وزير دولة، الفائزين بجوائز مجموعة أبوظبي للثقافة والفنون في مجالات التصميم والإبداع في الفنون التشكيلية والأدائية، وهم كل من الفنانة الإماراتية عائشة خلفان المهيري، والطالبة في جامعة نيويورك أبوظبي ريم المنهالي، والفنانة التشكيلية الإماراتية، ميثاء العميرة، والفنانة الإماراتية نورة السركال.
حضر الفعالية هدى إبراهيم الخميس، مؤسس مجموعة أبوظبي للثقافة والفنون، المؤسس والمدير الفني لمهرجان أبوظبي، وممثلون عن دار «فان كليف أند آربلز»، وشركة جلف كابيتال، المتخصصة في مجال الاستثمارات البديلة في منطقة دول الخليج وآسيا، وتوتال إنرجي الفرنسية، ولفيف من كبار المسؤولين والشركاء الثقافيين. 

وقالت هدى إبراهيم الخميس، مؤسس مجموعة أبوظبي للثقافة والفنون، المؤسس والمدير الفني لمهرجان أبوظبي: «تسهم جوائز مجموعة أبوظبي للثقافة والفنون ومهرجان أبوظبي في تمكين الصناعات الثقافية وتحفيز الحراك الإبداعي في الدولة، عبر توفير فرص التدريب والتطوير والإلهام والتوجيه احتفاءً بالتميز وتكريماً للمتميزين من الشباب الإماراتي، وتركز رؤيتنا على تطوير المواهب وتقديرها، لما تقدّمه من منجز وطني مهم في مجالات الصناعات الثقافية والعلوم الإنسانية». وتابعت: «بالتعاون مع شركائنا في توتال، غلف كابيتال، وفان كليف آند أربلز، نعمل على تبني الإبداع الإماراتي والاستفادة من شراكاتنا العالمية مع كبريات المؤسسات الثقافية والمهرجانات الدولية للتعريف بهذا الإبداع وتنميته عبر تقديم فرص المنح والتدريب والابتعاث والدراسات العليا للشباب الطموح الذي يحمل رؤية ابتكارية واعدة بفكر حر متجدد». 

وفازت بجائزة توتال للتصميم، التي تأسست عام 2013 لدعم إبداعات الشباب الوطنية المميزة في مجالات الفنون التشكيلية والفنون المسرحية والأدب والرسوم المتحركة والسينما، الفنانة الإماراتية عائشة خلفان المهيري، التي استوحت أعمالها من الهوية الثقافية والتقاليد الإماراتية من خلال التصميم، وذلك عن عملها «ثقافة الطعام الإماراتي». ومن جانبه، قال إلياس قسيس، رئيس شركة توتال في الإمارات ومدير توتال للطاقة في دولة الإمارات: «إنَّ شراكتنا مع مجموعة أبوظبي للثقافة والفنون طويلة الأمد، وتتماشى مع أولوياتنا الرئيسة لدعم الحوار الثقافي والتراث»، مضيفاً «أنَّ كل فرصة تمنح لإعطاء دفعة جديدة للشباب الإماراتي تؤكد على أهمية مواهبهم وإبداعهم ويجب اكتشافهم ومساعدتهم لتحقيق إمكاناتهم الكاملة». وتابع: «من خلال تعزيز المواهب في قطاع الثقافة والفنون والمشاريع الخاصة عبر مجموعة أبوظبي للثقافة والفنون يمكننا الوصول إلى نخبة متميزة من الشباب الإماراتي ومنحهم فرصاً فريدة في كل مرة لصياغة عقولهم بالابتكار والإبداع، فكل فرصة لإعطاء دفعة جديدة للشباب الإماراتي يتم غرسها تعكس الالتزام الراسخ للتأكد من أن مواهبهم حيوية ويتم إظهارها ومساعدتهم على تحقيق إمكاناتهم الكاملة». 

وعن عملها «الرحيل»، فازت بجائزة الإبداع من مجموعة أبوظبي للثقافة والفنون - جلف كابيتال، التي تأسست عام 2006 للاحتفاء بإبداعات الشباب الوطنية والمميزة في مجالات الفنون التشكيلية والأدائية، والأدب، والسينما، الطالبة في جامعة نيويورك أبوظبي ريم المنهالي، التي استوحت فكرتها من وطنها الذي يشع بالجمال ويتقبل الآخر بصورة تعبر عن التسامح، حيث تمتزج المشاهد لتجمع الإنجليزية والعربية بأسلوب بسيط، وخاصة أن العمل يدور حول امرأة تمر بمراحل الطفولة، مروراً بالنضج، ووصولاً إلى الشيخوخة. 

وعن جائزة الإبداع من مهرجان أبوظبي - جلف كابيتال للفنون التشكيلية، التي تأسست عام 2013، حيث تحتفي بإبداعات الشباب الوطنية والمميزة في مجالات الفنون التشكيلية والأدائية، والأدب، والسينما، الفنانة التشكيلية الإماراتية، فازت ميثاء العميرة، التي تستوحي أعمالها المميزة من الفلك والشِّعر، حيث تتناول أعمالها العناصر الأدبية وعلاقتها بالأشكال من حولنا، مع ارتباط كبير بالحالات الذهنية الذاتية والموضوعية، وذلك عن عملها «مراحل». 

وعن التعاون المشترك، قال الدكتور كريم الصلح، الشريك المؤسس والرئيس التنفيذي لشركة «جلف كابيتال»: «يسعدنا أن نكون داعماً مستداماً للمشهد الفني والثقافي الإماراتي من خلال شراكتنا الاستراتيجية مع مجموعة أبوظبي للثقافة والفنون ومهرجان أبوظبي، الذي يعد منصة متفردة للفنانين الإماراتيين الناشئين في طريقهم نحو بناء حياة مهنية متميزة في الفنون الإبداعية وفنون الأداء»، مضيفاً أنَّ «مجموعة أبوظبي للثقافة والفنون تشكل منصة انطلاق قوية وشبكة واسعة بإسهاماتها المتعددة في التخطيط للمرحلة التالية من حياة هؤلاء المبدعين المهنية». وأكد الصلح أنَّ «جلف كابيتال لديها مسيرة طويلة في دعم الفن والثقافة الإماراتية»، مختتماً بتوجيه التهنئة لجميع الفائزين بجوائز التصميم والإبداع. 

وعن جائزة منحة التصميم للشباب من مجموعة أبوظبي للثقافة والفنون بدعم من مؤسسة «فان كليف آند أربلز» في باريس، التي تأسست عام 2019 لدعم الإبداع التعاوني للتصاميم المخصصة، فازت الفنانة الإماراتية نورة السركال عن عملها «سحر العطر»، الذي يتكون من مجموعة من القلائد والخواتم والأساور والأقراط التي تم تصنيعها يدوياً بالكامل وتدخل في تصميمها عبوات مقولبة من الراتنج مملوءة بخلطة دخون من صنع المصممة مع ربطة من القماش، والتي تجمع ما بين جمال المجوهرات وجاذبية العطور العربية التقليدية. يذكر، أن مجموعة أبوظبي للثقافة والفنون، تعمل على دعم منجز الثقافة والفنون واستدامة التنمية الثقافية، عبر احتضان الإبداع وإطلاق العديد من المبادرات والمنصات الشبابية والبرامج المجتمعية التي تستقطب جماهير متنوعة، كما ترعى الإمكانات الإبداعية داخل الإمارات وخارجها بالتعاون مع كبريات المؤسسات الثقافية المحلية والعالمية.

جميع الحقوق محفوظة لصحيفة الاتحاد 2022©