الثلاثاء 7 ديسمبر 2021
أبوظبي الإمارات
مواقيت الصلاة
ثقافة
«أبوظبي للغة العربية» يختار «الأمل في الأدب العربي»
«أبوظبي للغة العربية» يختار «الأمل في الأدب العربي»
الأحد 24 أكتوبر 00:21

أبوظبي (الاتحاد)

تخصص مجلة الدراسات العربية، الصادرة عن مركز أبوظبي للغة العربية التابع لدائرة الثقافة والسياحة - أبوظبي، بالتعاون مع مؤسسة «بريل»، موضوع «الأمل في الأدب العربي» لأول أعدادها الذي يصدر في النصف الأول من العام الجديد 2022.
وأكد الدكتور علي بن تميم رئيس مركز أبوظبي للغة العربية ورئيس تحرير المجلة، أن الأمل ثيمة بارزة في آداب حضارات العالم، ويحضر بقوّةٍ في التراث العربيّ، شعره ونثره، وفي الأدب العربيّ الحديث، ومع ذلك، فإنّ عدد الدراسات التي تُعنى بهذا الموضوع في الأدب العربيّ قليلٌ للغاية، لهذا تدعو مجلّة المركز الباحثين المهتمّين إلى معالجة هذا الموضوع في مجالات متنوّعة وبمقاربات شتّى، وتقترح عليهم بعض المنطلقات البحثيّة مثل عصور الأمل، ومبادرات صناعة الأمل، وأدب البؤس، وأدب المدن الفاضلة، وفساد الزمن، وتربية الأمل، والاحتكام له.
وترحب المجلة بالمشاركات في مختلف الأنواع الأدبيّة، المنثور منها والمنظوم، وفي أيّ حقبة تاريخيّة عربيّة، وتدعو الباحثين إلى بناء إطارٍ لدراسة موضوع الأمل في الأدب العربي وغيرها من الموضوعات في المستقبل، آملةً أن تشكّل مقالات هذا العدد مخزوناً للآمال والتطلّعات الخاصّة بعوالم التواصل بالعربيّة عبر العصور – شفهيًّا وكتابيًّا – وأن تُظهر المزايا الخاصّة بهذا الجانب الإنسانيّ، والهواجس المشتركة بين البشريّة.
وقد حددت المجلة تاريخ 14 ديسمبر 2021 كآخر موعد لاستلام مُلخص مشاركة على بريد المجلّة: almarkaz@dctabudhabi.ae على أن يتضمّن أطروحة أو دعوى واضحة وتحديداً للمنهجيّة المتّبعة وذكراً لأبرز النتائج، وستقوم الهيئة الاستشاريّة بدراسة هذه المشاركات ما يناسب العدد، ثمّ يُطلب من الباحثين إرسال أبحاثهم النهائيّة قبل 30 مايو 2022، تُنشر الأبحاث باللغة العربية فقط، وفي حال كانت الورقة بالإنجليزيّة فستتمّ ترجمتها إلى العربيّة ونشرها بعد ذلك، وتخضع جميع الأبحاث لتحكيم سرّي من ثلاثة محكّمين.

جميع الحقوق محفوظة لصحيفة الاتحاد 2021©