الشارقة (الاتحاد)

أكد‎ ‬رئيس ‬اتحاد ‬الكتّاب ‬التونسيين ‬د. ‬صلاح ‬الدين ‬الحمادي، ‬أن ‬جائزة ‬الشارقة ‬لنقد ‬الشعر ‬العربي، ‬تعد ‬مشروعاً ‬ثقافياً ‬تحتاج ‬إليه ‬الثقافة ‬العربية، ‬وأوضح ‬أنها ‬ستفتح ‬أعين ‬القراء ‬على ‬كنوز ‬الشعر ‬العربي ‬القديم، ‬كما ‬ستقدم ‬منجزاً ‬نقدياً ‬عربياً ‬يثري «‬ديوان ‬العرب»‬.
جاء‎ ‬ذلك ‬خلال ‬لقاء ‬موصول ‬بقضايا ‬الشّعر ‬وراهنه ‬وآفاقه، ‬أقامه ‬بيت ‬الشعر ‬في ‬القيروان ‬للتعريف ‬بجائزة ‬الشارقة ‬لنقد ‬الشعر ‬العربي ‬في ‬دورتها ‬الأولى ‬2020 ‬التي ‬جرى إطلاقها ‬بتوجيه ‬ورعاية ‬صاحب ‬السمو ‬الشيخ ‬الدكتور ‬سلطان ‬بن ‬محمد ‬القاسمي، ‬عضو ‬المجلس ‬الأعلى ‬حاكم ‬الشارقة. وشارك‎ ‬إلى ‬جانب ‬الحمادي ‬الناقد ‬د. ‬العادل ‬خضر، ‬جامعة ‬منوبة- ‬تونس، ‬ونقل ‬بيت ‬الشعر ‬اللقاء على ‬قناته ‬في «‬يوتيوب»‬، ‬ومواقع ‬التواصل ‬الاجتماعي.
واعتبر‎ ‬د. ‬الحمادي ‬‬جائزة ‬الشارقة ‬لنقد ‬الشعر ‬العربي «‬مشروعاً ‬ثقافياً ‬مهماً ‬تحتاج ‬إليه ‬الثقافة ‬العربية ‬الآن ‬أشد ‬الحاجة، ومشروعاً ‬استراتيجياً ‬ليس ‬غريباً ‬عن ‬فكر ‬صاحب ‬السمو ‬حاكم الشارقة، ‬إذ ‬هو ‬يضاف ‬إلى ‬مشاريع ‬رائدة ‬أخرى صارت ‬تسم ‬إمارة ‬الشارقة ‬وتجعلها ‬منارة ‬ثقافية ‬بامتياز ‬في ‬الوطن ‬العربي».
ومن‎ ‬جانبه، أرسل ‬د. ‬العادل ‬خضر ‬تحيّة ‬من ‬بيت ‬الشعر ‬بالقيروان ‬إلى ‬كل ‬البلدان ‬العربية ‬المحتفية ‬بالشعر، وقال: «نحيّي ‬بصفة ‬خاصة ‬صاحب ‬المبادرة ‬صاحب ‬السمو ‬الشيخ ‬الدكتور ‬سلطان ‬بن ‬محمد ‬القاسمي، ‬فقد ‬تعوّدنا ‬على ‬أن ‬تكون ‬الجوائز ‬موجّهة ‬بصفة ‬خاصّة ‬للإبداع ‬شعراً ‬أو ‬رواية، ‬أمّا ‬النّقد ‬فلم ‬يكن ‬يحظى ‬دائماً ‬بالعناية ‬المطلوبة، ‬خاصة ‬من ‬ناحية ‬الجوائز‭«‬.
وأضاف‎‬: «‬‬لأول ‬مرة ‬لا ‬تخصّص ‬جائزة ‬للشعر ‬وإنما ‬لنقد ‬الشّعر ‬أي ‬لقطاع ‬دقيق ‬جدّاً ‬في ‬النّقد ‬الأدبيّ»، مؤكداً أهمية ‬هذه ‬الجائزة ‬ال‬معرفية، ‬متوقعاً أن تحدث ‬تغييرات ‬في ‬الفضاء ‬الأدبي ‬والنقدي.