الثلاثاء 6 ديسمبر 2022 أبوظبي الإمارات
مواقيت الصلاة
أبرز الأخبار
عدد اليوم
عدد اليوم
الرياضي

«فخر أبوظبي» و«الملك».. قمة التحدي

«فخر أبوظبي» و«الملك».. قمة التحدي
7 أكتوبر 2022 01:12

معتصم عبدالله (دبي)

ستكون الجولة الخامسة لـ «دوري أدنوك للمحترفين»، على موعد مع الاحتفال بالهدف 100، بعدما شهدت الجولات الأربع الماضية تسجيل 80 هدفاً في 28 مباراة، قبل الانطلاقة المرتقبة للخامسة التي تتصدرها قمة الجزيرة «الوصيف» أمام ضيفه الشارقة «المتصدر»، ويلعب في اليوم ذاته شباب الأهلي واتحاد كلباء، دبا والعين، عجمان وبني ياس، وتستكمل الجولة السبت بإقامة ثلاث مباريات تجمع الوصل والظفرة، خورفكان والبطائح، وتختتم بقمة الوحدة والوصل على استاد آل نهيان.
وتخطف قمة «فخر أبوظبي» و«الملك» كل الأنظار في الجولة الخامسة، عطفاً على قوة المواجهة المرتقبة بين الفريقين اللذين حافظا على سجليهما خالياً من الخسارة في الجولات الأربع الماضية، ليتصدر «الملك» الترتيب بالعلامة الكاملة برصيد 12 نقطة، مقابل 10 لـ «فخر أبوظبي» الوصيف الساعي لتعويض تعادله الأول في الجولة الماضية أمام مضيفه بني ياس 1-1. ويتسلح الجزيرة بأفضليته شبه المطلقة في المواجهات أمام الشارقة في دوري المحترفين، برصيد 15 انتصاراً من أصل 24 مواجهة جمعت الفريقين، مقابل 4 انتصارات فقط للشارقة، والتعادل في 5 مباريات، ولن تكون مهمة الضيوف في المحافظة على سجله خالياً من الخسارة للمباراة الـ 13 على التوالي سهلة، أمام الجزيرة الذي الحق بالملك آخر خسارة في الدوري الموسم الماضي 1-0 على استاد محمد بن زايد.
ويعول الفريقان على المساندة الجماهيرية الكبيرة والمتوقعة في قمة الجمعة، بعدما احتفل الفريقان بنهاية الجولة الماضية بوصافة الترتيب في «دوري الجماهير»، حيث حل الجزيرة ثانياً في جائزة «الجمهور الضيف» في مباراته أمام بني ياس، والشارقة في المركز ذاته خلف العين المتصدر في جائزة جمهور «المضيف» في مباراته أمام خورفكان 3-0، ويبرز في قائمة «أصحاب الأرض» المهاجم علي مبخوت متصدر قائمة الهدافين برصيد 7 أهداف، فيما يملك الشارقة حلولاً متنوعة في ظل تألق الثلاثي لوان بيريرا، الكاسير، وبيانيتش.
وبعيداً عن القمة، تشعل «رغبة التعويض» مواجهة شباب الأهلي أمام ضيفه اتحاد كلباء، بعدما تكبد «الفرسان» الخسارة الأولى أمام الظفرة 2-3 بالجولة الماضية، في الوقت الذي عاد فيه «النمور» بخسارة ثانية في الدوري أمام مضيفه العين 0-3، ويعول شباب الأهلي على رصيد تفوقه الدائم أمام كلباء بالفوز في 9 والتعادل في 5 من أصل 14 مواجهة جمعت الفريقين في دوري المحترفين. ولن تكون مهمة دبا صاحب المركز قبل الأخير برصيد نقطة، والباحث عن فوزه الأول في الدوري، والأول على ملعبه الجديد، سهلة أمام ضيفه العين «الرابع»، ويحمل سجل مواجهات الفريقين أفضلية العين بالفوز في 6 مباريات، مقابل فوزين لدبا والتعادل في مباراتين.
وتحمل مواجهة عجمان أمام ضيفه بني ياس عنوان «فك الاشتباك» بين الفريقين على رصيد النقاط، حيث يتساوى «البرتقالي» العاشر وضيفه «السماوي» الحادي عشر برصيد 4 نقاط، ويعول الضيوف على الأفضلية في المباريات على ملعب عجمان الذي اكتفى بتحقيق فوز وحيد من أصل 8 مباريات استضاف فيها السماوي، مقابل 3 انتصارات للضيوف والتعادل في 4.

22 مقابل 50
يطارد الشارقة في مباراته أمام مضيفه الجزيرة الفوز الخامس على التوالي، أملاً في تكرار انطلاقته المميزة موسم 2020- 2021، وسجل «الملك» 22 هدفاً في المواجهات أمام الجزيرة، مقابل 50 هدفاً سجلها الأخير.

5
يعد اتحاد كلباء الذي يحل ضيفاً على شباب الأهلي ضمن الجولة الخامسة اليوم، واحداً من بين 5 اندية لم يخسر أمامها «الفرسان» مطلقاً في «دوري المحترفين»، وتضم القائمة إلى جانب «النمور» أندية خورفكان، حتا، العروبة، والشعب.

36 فوزاً للعين أمام الصاعدين
ستكون مباراة العين أمام مضيفه دبا الـ 47 في تاريخ مواجهات «الزعيم» أمام الفرق الصاعدة للمحترفين، ويتفوق العين برصيد 36 انتصاراً، مقابل التعادل في 4 والخسارة في 6.

«الأرض» تعاند «البرتقالي»
فشل عجمان قبل مباراته المرتقبة أمام ضيفه بني ياس اليوم ضمن الجولة الخامسة، في تحقيق الفوز في آخر 4 مباريات لعبها على ملعبه في الدوري منذ الموسم الماضي بالتعادل في مباراتين والخسارة في مثلها.

أبطال الاستمرارية
تشهد مباراة القمة بين الجزيرة والشارقة مواجهة من نوع خاص بين اللاعبين الوحيدين المستمرين في التسجيل على مدى 4 جولات متتالية، حيث يلتقي هداف دورينا علي مبخوت الذي سجل 7 أهداف في 4 مباريات مع المقيم المتوهج لوان بيريرا الذي حضر بـ4 أهداف حتى الآن. وعلى مستوى الصناعة، فإن كل لاعب منهم صنع هدفاً لزملائه خلال الجولات الأربع. فمن اللاعب الذي سيستمر في التسجيل للجولة الخامسة على التوالي؟

لقاء المواقف الثابتة
لكل الأندية أساليب مختلفة تساهم في الانتصار. وفي القمة المنتظرة بين الجزيرة والشارقة تتصدر المواقف الثابتة المشهد، ففخر العاصمة سجل 44% من أهدافه بهذه الطريقة عبر 4 ركلات جزاء سجلها علي مبخوت.  أما الشارقة فتمثل أهدافه من المواقف الثابتة بنسبة 36% من الإجمالي. حيث سجل 3 أهداف من ضربات ركنية نفذها جميعها البوسني بيانيتش وسجلها ألكاسير ولوان، بالإضافة إلى ركلة جزاء واحدة من بيانيتش. فهل تحسم المواقف الثابتة القمة الكبيرة؟.

شبح الخسارة الوحيدة
منذ تولي المدرب الروماني أولاريو كوزمين قيادة الشارقة في نوفمبر الماضي، خاض الفريق 29 مباراة محلية في كل البطولات ولم يخسر سوى مرة واحدة فقط، وكانت أمام الجزيرة على استاد محمد بن زايد بنتيجة 1-0.  أما بقية المحصّلة فهي الانتصار في 20 مباراة والتعادل في 8 مباريات. ويتوجه الشارقة إلى ملعب الجزيرة للمرة الثانية منذ قيادة الروماني ولكنه متصدراً للدوري ويحمل عوامل مختلفة. فهل يفرض الشارقة نفسه أم يكرر الجزيرة انتصاره؟

جميع الحقوق محفوظة لصحيفة الاتحاد 2022©