السبت 21 مايو 2022
مواقيت الصلاة
عدد اليوم
عدد اليوم
الرياضي
«الملك» يوجه إنذاراً شديداً لـ «العنابي» قبل نهائي الكأس
«الملك» يوجه إنذاراً شديداً لـ «العنابي» قبل نهائي الكأس
7 مايو 2022 14:30

محمد سيد أحمد (أبوظبي)
وجه الشارقة إنذاراً شديداً للوحدة، بالفوز عليه 2-1 في الدوري، قبل مواجهة الفريقين في نهائي كأس رئيس الدولة، وتفوق عليه في كل التفاصيل صغيرها وكبيرها، ليحقق فوزاً مستحقاً أمس الأول بالجولة 22 من دوري أدنوك للمحترفين، ويوقفه عن مطاردة العين «المتصدر» ليصبح التنافس نظرياً محصوراً فقط على المركز الثاني بينهما بجانب الجزيرة، الذي يتساوى معهما بـ (45 نقطة) لكل منهم.
وللمباراة الثانية على التوالي، يعاني الوحدة بالذات في الشوط الأول، مثلما عانى أمام الظفرة، الذي تفوق عليه بضربة حظ في الثواني الأخيرة، لكن أمام «الملك» افتقد «العنابي» الأسلوب المميز وغاب الحظ، ورغم تفوقه في الاستحواذ بنسبة 56.7٪، إلا أن ذلك يعود لتقدم الشارقة في النتيجة، وركونه إلى الهجمات المرتدة التي أهدر منها فرصاً بالجملة أمام مرمى الوحدة، كان أخطرها في بداية الشوط الثاني.
وعانى الوحدة كثيراً في الوسط والهجوم، وتحمل الدفاع ومن خلفه الحارس محمد الشامسي عبئاً كبيراً خلال المباراة التي تصنف بين الأسوأ للفريق، باعتراف مدرب الفريق جريجوري.
ومثلما تفوق الشارقة في التسديد على المرمى بـ 11 تسديدة منها 9 من داخل منطقة الجزاء مقابل 9 للوحدة منها 6 داخل المنطقة، فإنه تفوق عليه دفاعياً بحرمانه من تهديد مرماه بشكل حقيقي في أغلب فترات المباراة.
أيضاً من الأمور السلبية التي لازمت الوحدة للمباراة الثانية على التوالي، المردود المتواضع للثلاثي عمر خربين وفابيو مارتنيز وجواو بيدرو وإن كان يحسب للأخير صناعته لهدف فريقه الوحيد في المباراة.
والفريق مطالب بوقفة مع الذات على المستوى الفردي والجماعي، والوقوف على مشكلته التي جعلته بعد أن كان منافساً على كل البطولات، يغادر الأولى ثم الثانية، حتى يكون قادراً على مواجهة الشارقة بالذات في نهائي كأس رئيس الدولة.
جريجوري بعد المباراة أعلن تحمله للمسؤولية هو واللاعبون على المردود الذي قدمه الفريق، واعترف بسوء مستوى الفريق، مثلما اعترف من قبل بأن الفوز على الظفرة بالجولة 21 جاء بضربة حظ.

جميع الحقوق محفوظة لصحيفة الاتحاد 2022©