الأربعاء 28 سبتمبر 2022 أبوظبي الإمارات
مواقيت الصلاة
أبرز الأخبار
عدد اليوم
عدد اليوم
الرياضي

صقار ونوخذه وفارس.. مشروع أبوظبي الرياضي للأجيال الواعدة

صقار ونوخذه وفارس.. مشروع أبوظبي الرياضي للأجيال الواعدة
29 مارس 2022 12:00


أبوظبي (الاتحاد)
أطلق مجلس أبوظبي الرياضي، بالتعاون مع أندية أبوظبي للصقارين، وأبوظبي للرياضات البحرية، وأبوظبي للفروسية، مشروع الرياضات التراثية للأجيال الواعدة (صقار أبوظبي، نوخذة أبوظبي، فارس أبوظبي)، بأهداف داعمة لترسيخ ثقافة الرياضات التراثية وتنشئة أجيال المستقبل بمفاهيم الموروث الوطني الأصيل، والسعي لغرسها في وجدان كافة الأجيال، امتداداً لمسيرة الآباء والأجداد ورحلتهم الثرية في الرياضات التراثية.
كما يتضمن المشروع برامج تدريبية وتأهيلية للمشاركين تحت إشراف نخبة من المدربين الذين يسعون لنقل المعرفة، والتأكيد على دور ومكانة الرياضات التراثية وإسهاماتها الفاعلة منذ التأسيس، وصولاً للوقت الراهن، إلى جانب ذلك يقدم البرنامج مجموعة كبيرة من القواعد والأساسيات التي تخص كل رياضة، ما يساهم في دعم المشاركين بمعارف متكاملة عن كل رياضة وعن أدواتها وقيمها وفنونها وطرق التعامل بمفاهيمها بمختلف الرحلات البرية والسباقات البحرية والفروسية.
ويستهدف المشروع الجديد فئة الناشئين من طلبة وطالبات المدارس، وذلك بالتعاون مع مؤسسة الإمارات للتعليم المدرسي، حيث يحرص مجلس أبوظبي الرياضي من خلال المشروع الجديد لدعم مسيرة الطلاب من أجيال المجتمع بقيم الرياضات التراثية وتعريفهم برحلة المؤسسين ومسيرة الآباء والأجداد ونقل الموروث التاريخي لهم وتدريبهم على قواعد وأسس ومهارة كل رياضة.
وشهدت المرحلة الأولى من المشروع انطلاق صقار أبوظبي في نادي أبوظبي للصقارين، وذلك تحت إشراف محمد علي الرميثي مدير الأنشطة والبرامج في النادي، كما شهد مشاركة طلابية مميزة، واستمر البرنامج على مدار شهرين، ومن المؤمل استئناف البرنامج بانطلاق المرحلة الثانية، ابتداء من سبتمبر المقبل ويمتد حتى نهاية الموسم.
في المقابل يبدأ برنامج نوخذة أبوظبي في مدرسة الشراع بنادي أبوظبي للرياضات البحرية ابتداء من شهر مايو المقبل ويستمر حتى نهاية موسم الأنشطة الرياضية في النادي، إلى جانب ذلك ينطلق برنامج فارس أبوظبي في نادي أبوظبي للفروسية ابتداء من شهر مايو، وتنطلق المرحلة الثانية في سبتمبر، وحتى نهاية الموسم الرياضي في النادي.
من جهته أعرب طلال الهاشمي المدير التنفيذي لقطاع التطوير الرياضي في مجلس أبوظبي الرياضي عن فخره بإطلاق مشروع الرياضات التراثية للأجيال الواعدة والذي يسعى لرفد الجيل الجديد بالقيم الأصيلة لمفاهيم الموروث الوطني وتعريفهم بأهمية الرياضات التراثية ومكانتها الرائدة في مجتمع الإمارات، مبينا أن الإعلان عن صقار أبوظبي ونوخذة أبوظبي وفارس أبوظبي، يمثل تأكيد مهم على ضرورة تواصل وتبني الأجيال الواعدة لثقافة ومسيرة رياضات الآباء والأجداد لما فيها من دروس وعبر ومهارات مهمة في الحياة، كما يعكس المشروع امتداداً حقيقياً للخطط الحكومية الداعمة للحفاظ على التراث الوطني من خلال إشراك الفئات الناشئة وأجيال المستقبل للتفاعل بالرياضات التراثية التي تنمي القدرات والمهارات الشخصية للأجيال، معرباً عن شكره للأندية ودورها المهم في التعاون معنا في إطلاق المشروع وبرامجه الهادفة.

جميع الحقوق محفوظة لصحيفة الاتحاد 2022©