الإثنين 6 ديسمبر 2021
أبوظبي الإمارات
مواقيت الصلاة
الرياضي
4 لاعبات يمثلن منتخبنا في «جولف آسيا» بأبوظبي
4 لاعبات يمثلن منتخبنا في «جولف آسيا» بأبوظبي
الأربعاء 27 أكتوبر 11:00

دبي (الاتحاد)

أعلن اتحاد الجولف، قائمة تضم أربع لاعبات، لتمثيل الدولة، في بطولة آسيا والمحيط الهادئ لهواة السيدات، التي تحط الرحال للمرة الأولى في المنطقة، ويستضيفها نادي أبوظبي للجولف، خلال الفترة من 10 وحتى 13 نوفمبر المقبل.
وتتقدم كل من علياء العمادي، وحمدة السويدي، نجمتا منتخب الإمارات، قائمة لاعبات المشاركات باسم الدولة المضيفة الإمارات، كما رشح اتحاد الجولف اثنتين من اللاعبات المقيمات على أرض الدولة، للعب تحت علم الإمارات، وهن كل من ناتالي جوبتا، وشيرل آلان.
وتعد بطولة «آسيا والمحيط الهادئ» التي ينظمها اتحاد آسيا والمحيط الهادئ بالتعاون مع نادي الجولف الملكي والنادي القديم «R&S»، محطة هامة في أجندة اللاعبات الهاويات، لكونها تسمح لبطلات المراكز الأولى، في التأهل ولمشاركة ببطولات عالمية كبرى في 2022، بحجم بطولة «AIG» المفتوحة في بريطانيا، و«أمونديا إيفيان» إحدى البطولات الخمس الكبرى لجولف السيدات في العالم، بالإضافة إلى الحصول على بطاقة دعوة للمشاركة في بطولة «أوغوستا الوطنية للهواة» التي تجري سنوياً في الولايات المتحدة الأميركية.
وتم إطلاق بطولة «آسيا والمحيط الهادئ» للهواة، من قبل اتحاد آسيا والمحيط الهادئ والنادي الملكي القديم للجولف «R&A»، والهادفة إلى اكتشاف المواهب الناشئة، وتوفير مسار لنخبة النساء من فئة الهواة في آسيا، للارتقاء بمسيرتهن نحو العالمية.
وتتمتع لاعبة منتخب الإمارات، علياء العمادي، المتوجة مؤخراً بكأس صاحب السمو رئيس الدولة، البطولة الأكثر شهرة في أجندة اتحاد الجولف، بالخبرات الكافية في مقارعة نجمات آسيا والمحيط الهادئ، خاصةً أن العمادي سبق لها برفقة شقيقها راشد، المشاركة في العام 2019 في البطولة الآسيوية للناشئين والناشئات التي أقيمت في اليابان.
وعلقت العمادي على تواجدها في البطولة، بقولها: «تعتبر البطولة الأهم لي والتي تنتظرها بشغف لاعبات المنطقة، وإنها لفرصة رائعة أن أنافس نخبة لاعبات منطقتي آسيا والمحيط الهادئ في بطولة تقام على أرض الإمارات».
وأضافت: «أعرف أن فتيات الإمارات المشاركات في البطولة، يرغبن في تقديم مستوى جيد، بطموح الاستفادة من عامل الأرض، وفي المجمل ستكون تجربة رائعة بالنسبة لنا، ونأمل أن نلعب بشكل جيد، ونتعلم الكثير من الخبرات جراء الاحتكاك بنخبة لاعبات آسيا والمحيط الهادئ».
وفي المقابل حصلت جوبتا البالغة من العمر 17 عاماً، والتي ولدت وترعرعت في دبي، على فرصة المشاركة تحت علم الإمارات، في البطولة، عقب المستوى المتطور والنتائج اللافتة في مسيرتها باللعبة، بحصولها على المركز الثاني لموسم بطولات «وسام الاستحقاق» للهواة وفوزها بثلاثة ألقاب.
وتحدثت جوبتا عن مشاركتها، بقولها: لعبت الإمارات واتحاد الجولف فيها، دوراً محورياً في تطوير أدائي كلاعبة، وأنا ممتنة للغاية للفرصة التي أتيحت لي بتمثيل الإمارات في البطولة، مشيرة إلى أن شقيقها التوأم أرجون سيمثل منتخب الهند في بطولة آسيا والمحيط الهادئ الخاصة بالذكور.
وقال معالي الشيخ فاهم بن سلطان القاسمي، رئيس الاتحادين الإماراتي والعربي للجولف: استثمر الاتحاد بفعالية كبيرة في دعم الجولف النسائي في الدولة، سواء ذلك جزءاً من التزامنا بميثاق المرأة الخاص بـ «R&A، أو من خلال تعزيز الحضور النسائي، بتعيين مدربة للمنتخب الوطني للسيدات، تتولى بجانب مهامها التدريبية في المنتخب، دوراً فاعلاً في تطوير المواهب النسائية التي يتم اكتشافها عبر برنامجنا الرائد في الاتحاد الخاص بالمواهب الناشئة، في برنامج واعد قدم على مدار سنوات مضت، العديد من الأسماء التي باتت حالياً رقماً صعباً على الساحتين العربية والخليجية، من ضمنها لاعبات المنتخب المشاركات في هذه البطولة التي تحط الرحال للمرة الأولى بضيافة الدولة، ونتطلع أن تكون هذه الاستضافة خير حافز للاعباتنا.
من جهته قال عارف العواني، الأمين العام لمجلس أبوظبي الرياضي: «يسعدنا على الدوام استضافة أبوظبي للأحداث العالمية الكبرى، ونحن فخورون باستضافة نخبة لاعبات آسيا والمحيط الهادئ لفئة الهواة في أبوظبي، في حدث يقام للمرة الأولى في دول المنطقة، ونحن على يقين تام من أن ملاعب الجولف المذهلة في أبوظبي ستحظى بإعجاب اللاعبات المشاركات».

الأكثر قراءة
جميع الحقوق محفوظة لصحيفة الاتحاد 2021©