مراد المصري (دبي)

يستعد الوصل للعودة إلى المنافسات، بداية مع مواجهة بني ياس يوم السبت المقبل في ذهاب الدور الأول لكأس رابطة المحترفين، وذلك مع اكتفاء الفريق التحضيرات اليومية من دون إجراء أي مباريات ودية وفق خطة مدروسة الهدف منها استعادة الفريق جاهزيته بشكل بعيد عن الضغط البدني.

وركز المدرب البرازيلي أودير هيلمان، على استشفاء وإعادة شحن طاقة «الإمبراطور» عقب الفترة الماضية التي شهدت إقامة 4 جولات متتالية في دوري أدنوك للمحترفين، من خلال رفع الجاهزية البدنية مجدداً، ومنح بعض اللاعبين الذين تعرضوا لإصابات خفيفة للتجهيز دون ضغوط، وتجنب المباريات الودية مع الأخذ في الاعتبار أن مواجهة «السماوي» يوم السبت ستكون سلاحاً ذا حدين، من خلال السعي لتحقيق نتيجة إيجابية خارج الديار والاستمرارية بالمنافسة على لقب هذه المسابقة، واستغلال هذه المسابقة من أجل التجهيز لعودة الدوري الذي يشهد إقامة ثلاث جولات متتالية تتخللها مواجهة الإياب في مسابقة كأس المحترفين أيضاً.

من جانبه بدأ محمد عبدالرحمن آخر صفقات الوصل تحضيراته الفردية من أجل الانخراط في التدريبات الجماعية، كما شهدت الأيام الماضية استئناف ناصر نور برنامجه التأهيلي للعودة إلى الملاعب عقب تعرضه لإصابة الرباط الصليبي في شهر أبريل الماضي، حيث سيشكل إضافة مهمة في حال جاهزيته في النصف الثاني من الموسم.