هامبورج (د ب أ)

أشار مانويل نوير قائد وحارس مرمى المنتخب الألماني إلى إمكانية بقائه في الملاعب لفترة أطول.

وفي مقابلة مع صحيفة «فيلت آم زونتاج» الألمانية الصادرة اليوم الأحد، قال نوير (35 عاماً): «بالنسبة لي، ليس عندي معيار يتعلق بالعمر، ولا أقول إن الختام سيكون مع سن الأربعين».

وأعرب قائد وحارس مرمى نادي بايرن ميونيخ عن اعتقاده بأن مسألة استمراره في حراسة المرمى تتوقف على «عوامل معينة، منها ما يتعلق باللياقة بحيث أكون في حالة بدنية جيدة وبحيث ألا أذهب إلى التدريب متثاقلاً، وأنا لا أحب أن أتدرب تحت تأثير المسكنات».

تجدر الإشارة إلى أن عقد نوير مع بايرن ينتهي في يونيو 2023، وكانت الإصابة حرمت نوير من المشاركة مؤخراً في التصفيات المؤهلة لنهائيات كأس العالم 2022، حيث لم يشارك مع «المانشافت» في مباراة رومانيا بسبب مشاكل في العضلة الضامة، ولعب مكانه مارك-أندريه تيرشتيجن لاعب نادي برشلونة الإسباني.

ولا تزال هناك حالة من الترقب حول ما إذا كان نوير سيتمكن من المشاركة في مباراة منتخب بلاده أمام مقدونيا الشمالية مساء غدٍ الاثنين في سكوبي.

وحول خططه المتعلقة ببقية مشواره الاحترافي، قال نوير: «يجب أن أكون قادراً على الأداء، ويجب أن يكون الفريق في حاجة إليّ، ويجب أن أستمتع وأن أكون في مزاج معتدل، كما أن من المهم بالنسبة لي العيش بوعي وتناول طعام صحي والنوم جيداً، وأن تكون حالة زملائي جيدة، وأنا أشعر بنفسي في حالة جيدة بدنياً، وكأنني في أواخر العشرينيات».