رضا سليم (دبي)


انضم الاتحاد الآسيوي للرجبي إلى قائمة الاتحادات الدولية والقارية والعربية التي تحتضنها الإمارات، بعد الافتتاح الرسمي للمقر بمدينة دبي الرياضية، والذي يمثل نقلة نوعية كبيرة للعبة، ليس فقط على مستوى القارة، بل أيضاً على صعيد اللعبة محلياً، من خلال جلب البطولات والدورات الإدارية والفنية، وهو ما يجعل انتقال المقر سيعيد رسم خريطة «القارة الصفراء».
وتحتضن الإمارات مقر الاتحادين الدولي والآسيوي للجو جيتسو، بعد انتخاب عبدالمنعم الهاشمي رئيساً للاتحاد الآسيوي، ونائباً أول لرئيس الاتحاد الدولي، وأيضاً مقراً للاتحاد الدولي للخيول العربية الأصيلة، بعد انتخاب فيصل الرحماني رئيساً للاتحاد الدولي «افهار»، ومقراً للاتحاد الآسيوي للملاكمة، والاتحاد الآسيوي للشطرنج، والاتحاد الآسيوي للكاراتيه، والاتحاد الآسيوي للدراجات، والاتحاد الآسيوي للألعاب البارالمبية، ومقراً للاتحادات العربية للمبارزة، والمواي تاي، والشطرنج، وكرة السلة والرجبي وغيرها، بالإضافة إلى الكثير من اللجان التنظيمية الخليجية الرياضية، وهي المقر الرئيسي للمكتب الإقليمي لرابطة الدوري الإسباني لكرة القدم في الشرق الأوسط وشمال أفريقيا وقارة آسيا، والمقر الإقليمي في الشرق الأوسط للاتحاد الدولي للشطرنج، لتتحول الإمارات إلى عاصمة الرياضة العالمية والقارية ومركزاً رياضياً إقليمياً ودولياً مهماً.
وأكد قيس الظالعي رئيس الاتحادين الآسيوي والعربي للرجبي، أن افتتاح المقر حدث استثنائي للعبة على المستوى الآسيوي، خاصة أن الإمارات من الدول الحديثة في اللعبة، ونجحت خلال السنوات الماضية منذ عام 2010 في إحداث نقلة نوعية، وتطور اللعبة على المستوى الفني والإداري، بفضل دعم القيادة الرشيدة التي تضعنا دائماً في المقدمة، وهو ما حفزنا لنقل المقر إلى الإمارات، ولاقى قبولاً لدى الدول الآسيوية الأعضاء في الاتحاد القاري.
وأضاف أن المكاسب كثيرة بعد انتقال المقر، في مقدمتها أن الإمارات ستكون وجهة عالمية للرجبي، كون جميع القرارات الخاصة باللعبة على المستوى القاري ستخرج من المقر، كما أن لعبة الرجبي لها شعبية في الكثير من الدول على مستوى العالم، وهو ما سيكون له مردود على النواحي الترويجية والسياحية والرياضية.
وأشار إلى أن افتتاح المقر الجديد لا يقل عن أي إنجاز رياضي، بعدما حصلنا عليه من دول لها سنوات طويلة تجاوزت المائة عام، مثل هونج كونج التي كانت تستضيف المقر، وأيضاً اليابان وكوريا الجنوبية، وهي نقلة تاريخية لم تحدث في تاريخ اللعبة، ولكن طموحاتنا كبيرة في أن نقف في الصف الأول مع هذه الدول خلال السنوات المقبلة.
يذكر أن الإمارات ستستضيف الجولتين الثانية والثالثة لتصفيات آسيا المؤهلة إلى كأس العالم لسباعيات الرجبي، في مدينة دبي بمشاركة 8 منتخبات على أن تقام الجولة الثانية 19 و20 نوفمبر المقبل والجولة الثالثة 25 و26 من الشهر نفسه، كما تنظم الإمارات سنوياً بطولة طيران الإمارات لسباعيات للرجبي التي تخطت حاجز الـ 50 نسخة بمشاركة 16 فريقاً للرجال، وأفضل 12 فريقاً وطنياً للسيدات.