برلين (أ ف ب)

 سيعود الحارس الألماني مانويل نوير للدفاع عن عرين منتخب بلاده، الذي يستقبل أرمينيا في استحقاقه المقبل في التصفيات الأوروبية المؤهلة لمونديال 2022 في قطر، الأحد عقب غيابه للإصابة عن مباراة "مانشافات" أمام ليشتنشتاين ضمن منافسات الجولة الرابعة من المجموعة العاشرة.

 وستكون المواجهة أمام أرمينيا في الجولة الخامسة المباراة الأولى للمدرب الجديد هانسي فليك في عقر داره، بعدما استهل مهامه الفنية خلفاً ليواكيم لوف المغادر مع خروج ألمانيا من دور ثمن النهائي للنسخة الأخيرة من كأس أوروبا، خارج حدود بلاده في مباراة انتهت بالفوز على ليشتنشتاين بهدفين نظيفين.

 ومنح المدرب فليك شارة القيادة للاعب بايرن ميونيخ يوزوا كيميش، فيما دفع بحارس مرمى أرسنال الإنجليزي برند لينو، في ظل غياب العملاق نوير بسبب الإصابة، وافتقد أيضاً لجهود توماس مولر المصاب أيضاً. وكان نوير الذي سيستعيد شارة القائد من كيميش غاب عن التمارين الأخيرة للراحة بسبب إصابة في الكاحل.

 وبخلاف حال نوير، سيغيب مولر عن كافة المباريات في التصفيات الحالية إذ أنه "عاد إلى البلاد، الإصابة (في العضلة المقرّبة) جعلت مشاركته غير ممكنة فالمخاطرة كبيرة للغاية، ولدينا عدد كافٍ من اللاعبين ليحلون محله"، كما قال المدرب الألماني.

 وتأمل ألمانيا التي تحتل المركز الثاني في المجموعة العاشرة برصيد 9 نقاط من 4 مباريات وتتأخر بفارق نقطة عن أرمينيا المتصدرة، أن تنفرد بالصدارة في حال فوزها على أرضها على ضيفتها. وتختتم ألمانيا النافذة الدولية الأربعاء المقبل بلقاء مضيفتها آيسلندا صاحبة المركز الخامس برصيد 3 نقاط من فوز يتيم مقابل 3 هزائم.