سلطان آل علي (دبي)
تعاقد العين مع الأرجنتيني كريستيان جوانكا، قادماً من الشباب السعودي، على سبيل الإعارة، ليسد اللاعب «خانة» صانع الألعاب الفارغة، في المواسم الأخيرة لـ «الزعيم» العيناوي، مما أثر على صنع الفرص والحضور الهجومي بشكل واضح.
يعدّ جوانكا واحداً من أبرز اللاعبين في الشباب السعودي، إن لم يكن أبرزهم على الإطلاق، على مدى المواسم الثلاثة له في الدوري، فقد شارك اللاعب في 87 مباراة من أصل 90 مباراة في الدوري، ولم يغب سوى 3 مرات، وهي نسبة عالية جداً، تدل على الحضور البدني المميز للّاعب.
وأسهم جوانكا في 59 هدفاً للشباب بتسجيل 45 هدفاً وصناعة 14 هدفاً آخر، وتبلغ نسبة مساهمته 41% من مجمل أهداف الفريق في الدوري، خلال 3 مواسم، وهو الأعلى في ذلك. والجدير بالذكر أنّ جوانكا أسهم في إحراز أكثر من 15 هدفاً في كل موسم مع الشباب، كما جاء في المركز الثالث ضمن قائمة الهدافين خلال الموسم الماضي، بـ17 هدفاً خلف زيلايا 19 هدفاً وجوميز 24 هدفاً، أما عن صنع فرص تسجيل فقد بلغت 43 فرصة دقيقة لهز الشباك، بمعدل0.49 هدف في المباراة، وهو معدل أقل من المتوقع بالنسبة لصانع لعب.
ومن الأرقام المميزة التي توضح قيمة اللاعب الجديد هو نسبة الأهداف المسجلة مقارنة بالمتوقعة منه، حيث سجل في الموسم الماضي 17 هدفاً، وهو أكثر بـ7 أهداف من المتوقع منه، بناءً على الفرص والتسديدات التي توقعت تسجيل 10 أهداف فقط. وبمجمل المواسم كان المتوقع أن يسجل جوانكا 50 هدفاً، بينما سجل هو 59 هدفاً بزيادة 9 أهداف عن المتوقع. ويعد الأرجنتيني متميزاً في نسبة استغلال الفرص، حيث سجل 45% من الفرص، وهي أعلى نسبة بين أكبر هدافي الدوري السعودي، في الموسم الماضي، متفوقاً على الجميع.
ويأتي جوانكا بمثابة حل للكثير من المشاكل الفنية في العين، حيث إنه خلال المواسم الثلاثة الأخيرة كان أعلى المساهمين هم: لابا كودجو بـ16 هدفاً في موسم 2020-2021، بجانب 21 هدفاً في موسم 2019 - 2020، وكايو بـ15 هدفاً في 2018- 2019، بينما جوانكا يملك معدلات مساهمة بأكثر من 15 هدفاً في كل موسم، مما يعطي تعزيزاً لجانبي التهديف والصناعة في الفريق.
كما يأتي معدل تسديد اللاعب عاملاً إيجابياً، حيث إنه في موسم 2020-2021، سدد 41 تسديدة على المرمى، في حين أن العين كان أعلى مسدديه، هو لابا بـ36 تسديدة، ثم ويلسون بـ17 تسديدة فقط، مما يوحي بعدم وجود مسدد آخر غير لابا في الفريق، وسيحل كذلك مشكلة الأهداف المتوقعة، حيث إنه في الموسم الماضي سجل لابا 4 أهداف أقل من المتوقع منه في الدوري، بينما جوانكا سجل 7 أهداف أكثر من المتوقع. 

وفي جانب صنع الفرص الكبيرة للتسجيل، فقد كان أعلى لاعب في العين هو إيريك بـ17 هدفاً، بينما جوانكا صنع 19 فرصة بمفرده مع الشباب.