بومبادور (الاتحاد) 

تُوجت المهرة «حورية» لإسطبلات شادويل بفرنسا، بطلة لسباق كأس الوثبة ستاليونز، الذي أقيم أمس الأول، بمضمار بومبادور الفرنسي، وذلك برعاية مهرجان سباقات سمو الشيخ منصور بن زايد آل نهيان العالمي للخيول العربية الأصيلة.
وتقام سباقات «الوثبة ستاليونز»، تماشياً مع استراتيجية المهرجان، وتنفيذاً لتوجيهات سمو الشيخ منصور بن زايد آل نهيان نائب رئيس مجلس الوزراء وزير شؤون الرئاسة، بهدف دعم الملاك والمربين في معظم دول العالم، وتحفيزهم للاهتمام بالخيل العربي.
وشارك في السباق البالغ جائزته المالية 12 ألف يورو، والذي أقيم على المضمار الرملي لمسافة 1200 متر، 11 خيلاً في سن ثلاث سنوات فقط، والتي تسعي لوضع بصمتها، والانطلاقة نحو النجومية في السباقات الأوروبية.
وأكدت المهرة «حورية» التي يتوقع بزوغ نجمها، سيطرتها المطلقة، بإشراف فرانسوا روهات، حين قام فارسها ماثياس لورون، بلجمها في الصفوف الخلفية، حيث كانت تناور، تاركاً الصراع على مراكز الصدارة للخيول الأخرى في بداية السباق.
ولكن في عمق المستقيم كان للمهرة المنحدرة من نسل «ايه اف البحر» رأي آخر، عندما بادر فارسها باختبار قدراتها، حيث اندفعت بقوة متخطية منافسيها واحداً تلو الآخر، قبل أن تطبق على المتصدرة، وتتفوق بفارق 0.75 طول.
وقطعت «حورية» مسافة السباق في زمن وقدره 1:26:80 دقيقة، وحلت ثانية «اينهوا جانيس» لجان مارك فاليرو، بإشراف إليزابيث بيرنارد، وقيادة جاري سانشيز، فيما جاء ثالثاً «إليان دو كارير» لجاي ديلوفا، بإشراف إي ديلوفا، وقيادة جوردان بلاتوه.
ويدعم ويرعى المهرجان دائرة الثقافة والسياحة، ومجلس أبوظبي الرياضي، والأرشيف الوطني الشريك الرئيسي، واتصالات الشريك الرسمي، والوطنية للأعلاف الشريك الاستراتيجي، وطيران الإمارات الناقل الرسمي، ويرعى أيضاً المسعود نيسان، وأريج الأميرات، وعمير بن يوسف للسفريات، وقناة ياس، والاتحاد النسائي العام، والمجلس الأعلى للأمومة والطفولة، وشركة فيولا، ونادي أبوظبي للفروسية، وجمعية الإمارات للخيول العربية الأصيلة.