رضا سليم (دبي)
لجأ نادي لاتسيو الإيطالي إلى حيلة قبل الإعلان عن المدرب الجديد الذي سيقود الفريق في «الكالتشيو» الموسم المقبل، بعدما نشر على حسابه الرسمي بموقع التواصل الاجتماعي رسماً تعبيرياً «إيموجي» لـ «سيجارة» دون أن يشير إلى اسم المدرب، لكن جماهير النادي سارعت بكتابة اسم المدرب ماوريسيو ساري المشهور بالتدخين الشره، وهو ما تم الإعلان عنه بعد ذلك.
 
ونشر النادي الإيطالي تغريدة على حسابه الرسمي في موقع التواصل الاجتماعي «تويتر» بصور رسم تعبيري رمزاً لـ «سيجارة» فقط دون الكشف عن اسم المدرب وسبقها تغريدة علامة استفهام عن المدرب القادم، لكن جماهير النادي تنبأت بالتعاقد مع المدرب الإيطالي ماوريتسيو ساري.
 
وقام لاتسيو باستخدام هذه القصة وربطها بالإعلان عن المدرب المرتقب، بعدما أثار «إيموجي» السيجارة المشتعلة تفاعلاً كبيراً على وسائل التواصل الاجتماعي، وتسابق المشجعون في كتابة اسم ساري في التعليقات وأيضاً صور له وهو يدخن وتعليقات طريفة معظمها مرتبط بالتدخين.
 
وتعاقد نادي العاصمة الإيطالية مع ساري «62 عاماً» لمدة عامين بعد استقالة مدربه السابق سيموني إنزاجي المنتقل إلى إنتر ميلانو، ويشتهر المدرب الذي سبق تدريب نابولي ويوفنتوس الإيطاليين وتشيلسي الإنجليزي بإدمانه على التدخين حتى أصبح «المدخن الأول» في عالم كرة القدم.
 
وأشارت تقارير أن ساري مدخن شره ويدخن 60 سيجارة يومياً، مما ربط اسمه بين المشجعين بالتدخين، كما أن تشيلسي أعدَّ له غرفة خاصة للتدخين قبل الإعلان الرسمي عن التوقيع معه لتدريب «البلوز» موسم 2018-2019، حيث يمنع التدخين في ملعب ستامفورد بريدج.
 
ولم يتعاقد ساري مع أي فريق منذ إقالته من تدريب يوفنتوس في أغسطس 2020 رغم حصد لقب الدوري الإيطالي، فيما احتل لاتسيو فريقه الجديد المركز السادس في الدوري الموسم الماضي تحت قيادة إنزاجي الذي تولى المسؤولية منذ أبريل 2016.