أنور إبراهيم (القاهرة)
يبدو أن الفرنسي الشاب كليان مبابي لاعب باريس سان جيرمان، لن يكون بمقدوره اللحاق بمباراة فريقه أمام مانشسترسيتي، في إياب نصف نهائي دوري الأبطال «الشامبيونزليج»، وأن مشاركته في اللقاء غير مؤكدة. 

وانتهت مواجهة الذهاب بفوز «البلومون» 2-1، على ملعب «حديقة الأمراء»، بالعاصمة الفرنسية باريس، ليقطع بذلك أكثر من نصف الطريق إلى التأهل إلى المباراة النهائية التي تقام يوم 29 مايو الجاري باستاد أتاتورك الأولمبي بمدينة إسطنبول التركية.
وقالت صحيفة «ليكيب»: رغم عدم جاهزية مبابي وحاجته إلى الراحة ، إلا أنه وقع عليه الاختيار ليكون ضمن اللاعبين الذين تم استدعاؤهم لهذه الموقعة المهمة والحاسمة.
وأضافت: المطلوب الآن معرفة، ما إذا كان مبابي شارك من عدمه، في الحصة التدريبية الرئيسية قبل السفر إلى إنجلترا، لأن ذلك سيعطي مؤشراً واضحاً على مدى إمكانية وجود مبابي في ملعب «الاتحاد» معقل «السيتي».
وأضحت الصحيفة أن أبرز الغيابات الأخرى في صفوف سان جيرمان، لاعب الوسط السنغالي إدريسا جايي الموقوف، بعد تلقيه بطاقة حمراء في مباراة الذهاب، والذي ترتب عليها استبعاده من رحلة عبور «بحر المانش» جواً، في الطريق إلى مدينة مانشستر، وخوان برنات الذي مازال يعالج من إصابة. 

واعترفت الصحيفة الفرنسية، بأن مهمة باريس سان جيرمان صعبة، بل هي معقدة للغاية، بالنظر إلى نتيجة مباراة الذهاب التي فاز فيها «السيتي» خارج ملعبه، وإلى احتمال انسحاب مبابي تماماً عن المشاركة في المباراة، لحاجته إلى راحة إجبارية.
يذكر أن مبابي لم يشارك في مباراة لانس في «الجولة 35» للدوري الفرنسي «ليج آن»، والتي انتهت بفوز «بي إس جى» 2-1، واكتفى بمشاهدة اللقاء من المدرجات لمساندة زملائه.