الشارقة (الاتحاد)

يحمل 7 من لاعبي نادي الشارقة الآمال والطموحات في الوصول لأولمبياد طوكيو 2021 عندما يدافعون عن شعار منتخبات الإمارات في الكاراتيه والتايكواندو والمبارزة والتأهل للمشاركة في دورة الألعاب الأولمبية بطوكيو، ويأمل نجم النادي والمنتخب للكاراتيه، مروان المازمي حجز تذكرة الأولمبياد عندما يخوضبطولة البريميرليج للكاراتيه في لشبونة، والتي ستقام في نهاية شهر إبريل الحالي في منافسات الكاتا، بينما يخوض زميله سليمان المُلا لاعب الكوميتيه التصفيات المؤهلة للأولمبياد والمقامة في فرنسا يونيو المقبل. ويخوض ثنائي المبارزة محمد المازمي لاعب سلاح الآيبيه وعبدالله السلامي لاعب سلاح السابر رفقة منتخبنا التصفيات الآسيوية المؤهلة لأولمبياد طوكيو التي تستضيفها أوزبكستان في الفترة من 24-26 يوليو المقبل، فيما ينافس ثلاثي التايكواندو المكون من سلطان صلاح وحسن سيد شُبر ونرجس محمد مع منتخب التايكواندو في التصفيات الأولمبية خلال الفترة من 12-13 مايو بالعاصمة الأردنية عمان. وعبر علي سالم المدفع رئيس مجلس إدارة نادي الشارقة الرياضي بأن النادي يفخر بأن يتم اختيار 7 لاعبين لتمثيل الدولة، وقال: «إرتداء شعار الوطن أمنية كل لاعب للدفاع عنه وتمثيله بصورة مشرفة، وتعمل الإدارات في نادي الشارقة بكل ما يملك لرفد منتخبات الدولة في كافة الألعاب بأفضل اللاعبين وخططنا مبنية على تطوير اللاعبين وتأهيلهم بالشكل الذي يؤهلهم للانضمام لصفوف المتتخب في الألعاب المختلفة». من جانبه، أشار المهندس سليمان عبدالرحمن الهاجري، عضو مجلس إدارة نادي الشارقة رئيس إدارة الألعاب الفردية، إلى أن وصول 7 من لاعبي النادي للمشاركة في التصفيات المؤهلة للأولمبياد كان نتيجة خطة أعدتها إدارة الألعاب الفردية، واعتمادها مجلس إدارة النادي ومجلس الشارقة الرياضي والذي بدوره ذلل العقبات، لتكون النتيجة اختيار لاعبينا لتمثيل منتخبات الدولة علاوة على الإنجازات العديدة التي سطرها لاعبونا في كبرى البطولات العالمية والمصنفة. وأضاف الهاجري: مجلس الإدارة يولي الألعاب الفردية اهتماماً خاصاً ويدعمها بشكل كبير، ويهيئ لها كل مستلزمات النجاح، ومن جانبنا في الألعاب الفردية لدينا فرق عمل لمتابعة اللاعبين الموهوبين والارتقاء بهم وتطوير مستوياتهم، ونحرص على تجهيزهم بأفضل صورة للمنافسات المحلية أو الخارجية. وثمن الجهد المبذول من الأجهزة الإدارية والفنية التي أوصلت لاعبينا لهذا المستوى مشيراً إلى أن أبطال نادي الشارقة سبق وأن وصلوا لمستويات متقدمة في المشاركات الخارجية، مشيداً بالدور الكبير الذي تلعبه الاتحادات الرياضية في صقل مهارات اللاعبين واختيارهم ضمن اللاعبين المؤهلين لخوض هذه التجربة، مضيفاً أن للنادي خطط طموحة ومستمرة حتى 2028.