الرياض (الاتحاد)
شدد مهدي علي مدرب شباب الأهلي،على أن الهلال السعودي منافس «الفرسان» في مباراة الغد «الأحد»، ضمن الجولة الثانية من منافسات المجموعة الأولى لدوري أبطال آسيا، يظل كبيراً بتاريخه وشخصيته مهما كان حجم الغيابات.
وقال: مهما حدث، خلال النسخة السابقة، والافتقاد إلى عدد من اللاعبين، فإن الهلال تقدم في البطولة، ويبقى فريقاً قوياً لا يتأثر كثيراً بالغيابات. 

وأضاف أن المباراة المقبلة صعبة، خاصة بعد تعادل الفرق الأربعة، بالإضافة إلى أنها مواجهة مختلفة، لأن لكل مباراة ظروفها، والهلال مختلف عن استقلال طاجيكستان، في طريقة اللعب، ويملك لاعبين دوليين جيدين.
وبخصوص «العقم التهديفي» الذي طبع أداء «الفرسان» في المباراة الأولى، قال مهدي علي: ليس لدينا مشكلة في تسجيل الأهداف، وصلنا إلى مرمى المنافسين كثيراً في الدوري، وصناعة العديد من الفرص، يعني أنك قادر على التسجيل، وفي المباراة الأولى بالبطولة الآسيوية لم يحالفنا التوفيق، في هز الشباك، رغم «وفرة الفرص»، وأتمنى أن نوفق في إحراز الأهداف في لقاء الغد.
واعترف مدرب «الفرسان» بأن غياب كارتابيا ومشاريبوف مؤثر، ولكن ثقته كبيرة في اللاعبين البدلاء لتعويض غيابهما وتحقيق المطلوب.