دبي (الاتحاد)

ينطلق غداً «السبت» بالمرموم السباق السنوي للهجن العربية الأصيلة 2021، حيث تتنافس هجن أبناء القبائل خلال الفترة المسائية على مدار 15 شوطاً للسيارات، وخصصت الأشواط الأربعة الأولى لرموز الحقايق المفتوح والإنتاج «الكأس والبندقية»، ويشهد ميدان سيف العرب في الفترة الصباحية إقامة 30 شوطاً نقدياً في سن الحقايق، منها 10 أشواط للإنتاج، بينما يقام على ميدان المرموم صباحاً 30 شوطاً للإنتاج في سن الحقائق ستكون جائزة المركز الأول فيها جميعاً سيارات. 
يذكر أن مهرجان المرموم التراثي 2021 سيشهد إقامة 379 شوطاً، منها 132 شوطاً منها لهجن أصحاب السمو الشيوخ و247 شوطاً لهجن أبناء القبائل، وتتنافس هجن أصحاب السمو الشيوخ على مدار 32 شوطاً في سن اللقايا، ومثلها في سن الإيذاع، بالإضافة إلى 30 شوطاً في سن الثنايا و38 شوطاً لسن الحول والزمول. وتتنافس هجن أبناء القبائل في سن الحقائق على مدار 75 شوطاً، 56 شوطاً في سن اللقايا، و42 شوطاً للإيذاع، و34 شوطاً في سن الثنايا، وأربعين شوطاً للحول والزمول. 
ووضعت اللجنة المنظمة للمهرجان 44 رمزاً للفائزين بالأشواط الرئيسية، وتتنافس هجن أصحاب السمو الشيوخ على 16 رمزاً بواقع أربعة رموز مناصفة بين الأشواط المفتوحة وأشواط المحليات في كل الأعمار من اللقايا وحتى الحول والزمول، وبالمقابل سيكون التنافس بين هجن أبناء القبائل على 28 رمزاً منها أربعة رموز في سن الحقايق رمزان للإنتاج ومثلهما للأشواط المفتوحة، بالإضافة إلى 6 رموز اثنان للأشواط المفتوحة ومثلها لأشواط الإنتاج والمحليات، وذلك في كل الأعمار من اللقايا وحتى الحول والزمول. 
وتظهر الرموز خلال المهرجان من خلال 17 كأساً باسم المغفور له الشيخ مكتوم بن راشد آل مكتوم، و17 بندقية، بالإضافة إلى خنجرين و3 شدادات، بينما ستكون هناك 3 سيوف لهجن أبناء القبائل وسيفا الإمارات لهجن أصحاب السمو الشيوخ، ويطرح من خلال المهرجان 296 سيارة كجوائز للفائزين في أشواط السيارات. 
من جانبه، قال علي سعيد بن سرود المدير التنفيذي لنادي دبي لسباقات الهجن، أن ختام الموسم الذي يتوج بمهرجان المرموم التراثي يمثل لقاء المحبة داعياً المشاركين إلى الالتزام بالإجراءات الاحترازية والتباعد الاجتماعي، وأضاف: كما تعودنا في دبي، نأمل أن يكون مهرجان المرموم التراثي نموذجاً في كل شئ.