أنور إبراهيم (القاهرة)

قال خافيير تيباس رئيس رابطة كرة القدم الإسبانية، إن سوق الانتقالات الصيفية المقبلة لن تشهد أي صفقة ضخمة، بسبب جائحة فيروس كورونا، وآثارها الاقتصادية السلبية على ميزانيات الأندية. 
وأضاف في تصريحات نقلتها صحيفة «آس» عبر موقعها الإلكتروني، إنه لا يتخيل إمكانية وصول أي من النجمين الشابين الفرنسي كيليان مبابي لاعب باريس سان جيرمان، والنرويجي إيرلينج هالاند لاعب بروسيا دورتموند، إلى إسبانيا للعب في «الليجا»، ويرى ذلك أمراً صعباً للغاية، في ظل هذه الظروف الاقتصادية الصعبة. 
وقال مازحاً: ربما يمكن لمبابي وهالاند المجيء إلى إسبانيا، ولكن لكي يلعبا الجولف!
وبدت هذه الدعابة من جانب تيباس، وكأنها بمثابة إجهاض لآمال جماهير برشلونة وريال مدريد، التي تحلم بضم أي من هذين النجمين الكبيرين. 
وعلق تيباس قائلاً: فرص رؤية هالاند أو مبابي في «الليجا» ضعيفة جداً، فإن الأمر يحتاج إلى ظروف استثنائية، وأنا لا أدري كيف تتحقق هذه الظروف، إلا إذا كان هناك نوع من السحر!! 
وتابع تيباس قائلاً: لكي ينجح برشلونة في ذلك، عليه أن يبيع أولاً عدداً غير قليل من لاعبيه، لضم نجم سوبر مثل مبابي أو هالاند، وإذا كان الحال ليس كذلك بالنسبة لريال مدريد، إلا إنه يحتاج بدوره إلى أمور أخرى لتحقيق هذا الهدف. 
وأوضح تيباس أنه لا يعتقد أن يصل أي من اللاعبين هالاند ومبابي إلى إسبانيا، وقال: الأزمة عالمية، ونحن نسعى إلى جعل صورة «الليجا» أهم وفوق اللاعبين والأندية، صحيح إنني أحب مشاهدة جوارديولا وكلوب وهالاند ومبابي هنا، ولكن أعرف أن ذلك غير ممكن.
وأبدى تيباس اقتناعه بأن الدوري الإسباني «الليجا»، يبقى واحداً من أهم بطولات الدوري في العالم، حتى من دون وجود هالاند أو مبابي. وأضاف: رحل نيمار ورونالدو، ولا أرى أن الدوري الفرنسي، أو الدوري الإيطالي أصبحا الأفضل في أوروبا.
واختتم تيباس تصريحاته بقوله: أتمنى أن يبقى ميسي موسماً آخر مع برشلونة، لأنه أفضل لاعب في التاريخ، لقد بدأ في «البارسا»، وأعتقد أنه يجب أن يستمر هنا، ونصيحتي له أن يبذل ما في وسعه، ليبقى لأن هذا النادي يجعله متفوقاً على الجميع.