أنور إبراهيم (القاهرة)

قال الإيطالي المخضرم فرانكو باريزي «60 عاماً» أسطورة إيه سي ميلان، إن النجم الدولي الإنجليزي ماركوس راشفورد سيكون اختياراً ممتازاً للعب في تشكيلة ستيفانو بيولي مدرب «الروسونيري».
وجاءت تصريحات باريزي رداً على سؤال لصحيفة التايمز بشأن اللاعب الذي يراه «صفقة حلم» بالنسبة لناديه السابق ميلان. 
وأضاف: أحب اللاعب جداً، إنه استثنائي، وسيكون مفيداً جداً، لو جاء إلى ميلان، لأنه يتميز باللعب في كل مراكز الهجوم، وهو نموذج للمهاجم «المودرن» الذي يملك كل مقومات الإجادة والتألق، من موهبة فطرية ومراوغة وسرعة انطلاقات وقوة تسديد. 
وقال باريزي: راشفورد أكثر اللاعبين الذين لفتوا نظري في مانشستر يونايتد، وأراه الأكثر تأثيراً في تشكيلة أولي جونار سولسكاير مدرب «الشياطين الحمر».
يذكر أن راشفورد لم يشارك في مباراة فريقه الأخيرة ضد ميلان في ذهاب دور الـ16 للدوري الأوروبي «يوروبا ليج»، والتي انتهت بالتعادل 1-1، بسبب الإصابة.
وكانت موهبة راشفورد تفجرت مبكراً، وهو في أكاديمية «اليونايتد»، وبدأ صعوده عام 2016، وضمه الهولندي لويس فان جال للفريق الأول وقتها، وهو في الثامنة عشرة، لتعويض بعض الغيابات في صفوف الفريق بسبب الإصابات. 
ويحمل راشفورد رقماً قياسياً شخصياً، حيث سجل 22 هدفاً في موسم 2019-2020، وهو أعلى عدد أهداف يسجله في موسم واحد، منذ أن بزغ نجمه، بينما سجل على امتداد مسيرته مع «اليونايتد» حتى الآن 85 هدفاً، منها 18 هدفاً هذا الموسم في مختلف المسابقات.
أما المدافع الإيطالي المخضرم فرانكو باريزي، فكان أحد أبرز نجوم ميلان على امتداد 20 عاماً ما بين 1977و1997، ولم يلعب لآي ناد غير ميلان، ورصيده 531 مباراة و16 هدفاً. 
وعلى المستوى الدولي مع منتخب إيطاليا، لعب باريزي 18 مباراة دولية، وسجل هدفاً واحداً وشارك في «مونديال 1982» بإسبانيا، والذي فاز به المنتخب «الآزوري»، كما شارك في «مونديال 1990» بإيطاليا، و«مونديال 1994» بالولايات المتحدة، ووصل إلى المباراة النهائية، وخسر أمام البرازيل، ولكنه لم يشارك في «مونديال 1986» بالمكسيك بسبب خلافات مع المدرب.