رضا سليم (دبي) 

قع نادي دبي لأصحاب الهمم وشركة لافال لكرة القدم، اتفاقية شراكة تهدف إلى فتح آفاق استثمارية جديدة، من خلال رياضة كرة القدم وتحقيق مبدأ الاندماج والشراكة المجتمعية والدعم الفني لفرق الإعاقات السمعية والأولمبياد الخاص بالنادي وتبادل الخبرات. 
وكشف ثاني جمعة بالرقاد، رئيس مجلس إدارة نادي دبي لأصحاب الهمم، عن التفاصيل خلال المؤتمر الصحفي الذي عقده بمقر النادي، والذي حضره يحيي كردي رئيس مجلس إدارة شركة لافال لكرة القدم، وماجد العصيمي المدير التنفيذي للنادي، ورولف فولفجانج اللاعب السابق بمنتخب ألمانيا، والذي شارك في كأس العالم 3 مرات وحامل كأس أبطال أوروبا والمدرب الحالي لفريق لافال، الذي يلعب في دوري الدرجة الثانية بالدولة. 
ووصف ثاني بالرقاد الاتفاقية بالفريدة من نوعها في أهدافها الفنية والاقتصادية بين ناد رياضي يهتم بكرة القدم مع مؤسسة عريقة تعني بـ «أصحاب الهمم»، حيث سيحمل الفريق شعار «أصحاب الهمم» في إطار الشراكة المجتمعية، من أجل تعزيز المكانة المرموقة للنادي، خصوصاً أنه جزء من منظومة كرة القدم، حيث يمارس «أصحاب الهمم» كرة القدم بصورة رسمية في مسابقات «سباعيات» الشلل الدماغي والأولمبياد الخاص، مبيناً أن «أصحاب الهمم» سوف يشاهدون محترفين من العالم. 
وقال: سبق أن رعى نادي دبي لـ «أصحاب الهمم» السباحة السورية إيناس حجازي التي هي من غير «أصحاب الهمم»، حيث أصبحت واحدة من أعضائه. 
وقال: نهدف أيضاً الاستثمار في كرة القدم، خاصة أن النادي يستضيف تدريبات ومباريات لافال، حيث نسعى لتعزيز هذه الشراكة، من أجل الاستفادة من خبرات الشركة لتأهيل فرق النادي والكوادر المختلفة. 
وأشار بالرقاد إلى أن الشراكة سيكون لها تأثيرها الإيجابي، مؤكداً أهمية الرياضة ودورها الكبير، في تفجير طاقات «أصحاب الهمم»، من أجل تحقيق طموحاتهم المطلوبة على الصعد كافة. 
من ناحيته، وجه يحيي كردي الشكر إلى حكومة دبي ومجلس دبي الرياضي واتحاد الكرة القدم الذي منح الفرصة للمستثمرين للاستثمار في المجال الرياضي ومجلس إدارة نادي دبي لأصحاب الهمم على الدعم المتواصل لرياضة «أصحاب الهمم»، وفق رؤية ثاقبة وتخطيط سليم من مجلس دبي الرياضي، مؤكداً أن «أصحاب الهمم» في قلوب الجميع ونستمد القوة من هذه الشريحة الفاعلة في المجتمع. 
وقال: توقيع الشراكة مع نادي دبي لأصحاب الهمم، يأتي في إطار مسؤوليتنا المجتمعية، خصوصاً أن «أصحاب الهمم» نجحوا في تحويل الصعاب إلى طاقة بدمجهم وتمكينهم في المجتمع، مما يعد مؤشراً إيجابياً للسير على درب النجاحات، وعدم التفريط في مثل هذه المكتسبات. 
وأضاف: فريق لافال يملك طموحات كبيرة تتمثل في تحقيق حلمه، بالتواجد في الدرجة الأولى، ومن ثم دوري الخليج العربي، خصوصاً أنه يسير بخطوات ثابتة للوصول إلى ذلك وفق النهج المرسوم متطلعاً المشاركة في البطولات الآسيوية، مشيراً إلى أنه يملك نادياً يلعب في أحد الدوريات الأوربية الممتازة، ويسعى لنقل خبرته في مجال كرة القدم إلى «أصحاب الهمم». 
من جانبه، أكد ماجد العصيمي أن نادي دبي لأصحاب الهمم يؤمن بالدمج والشراكات مع مختلف القطاعات، وصولاً إلى الأهداف المنشودة. 
واعتبر العصيمي الاتفاقية بداية حقيقية لآفاق تسويقية والاستفادة الفنية، من خلال كرة القدم اللعبة الشعبية الأولى في العالم ومعشوقة الجماهير، متطلعاً مشاهدة أحد أصحاب الهمم يلعب في لافال وغيره من فرق كرة القدم.