دبي (الاتحاد) 

تأهل فريقا الإمارات وغنتوت إلى نهائي كأس دبي إيفزا الذهبية للبولو، والتي تقام الجمعة المقبل على الملعب الرئيسي بنادي ومنتجع الحبتور للبولو والفروسية في دبي لاند. 
وحقق فريق الإمارات بقيادة سمو الشيخة ميثاء بنت محمد بن راشد آل مكتوم، الفوز على فريق أبوظبي 12-6، وغنتوت بقيادة ناصر الشامسي على فريق الحبتور 13-9.
في المباراة الأولى، نجح فريق الإمارات في التقدم بهدف لتوماس بانيللو، وتعادل أبوظبي بهدف ألفريدو كابيللا، وفي الشوط الثاني أحرز فريق الإمارات 5 أهداف لينهي الشوط الثاني بتقدمه 6-1.
وواصل فريق الإمارات تألقه في الشوط الثالث، بعد إضافة 3 أهداف إلى رصيده، ويرفع النتيجة إلى 9 أهداف، فيما أضاف فريق أبوظبي إلى رصيده هدفين فقط، ليصبح الفارق 6 أهداف، ثم يعود الفارق إلى 5 أهداف في الشوط الرابع، بعد أن أحرز أبوظبي هدفين، في مقابل هدف واحد للإمارات، وفي الشوط الخامس يضيف المتألق توماس بانيللو هدفي فريقه الـ 11 و12، فيما أحرز أبوظبي هدفه السادس والأخير، ليتأهل الإمارات، وينهي أبوظبي مشواره في البطولة، بعد مسيرة قوية وحافلة بـ «العلامة الكاملة» في الأدوار الأولى ونصف النهائي. 
في المقابل، تفوق فريق غنتوت على الحبتور من الشوط الأول الذي أنهاه 4-0، عن طريق جونيور وماركوس أرايا، وينجح غنتوت في مواصلة تفوقه بفضل الرقابة اللصيقة التي فرضها على فاكوندو سولا هداف الحبتور والبطولة، وحد من خطورته رغم إحرازه هدفي فريقه الأول والثاني تباعاً، إلا أن غنتوت أضاف 3 أهداف لينتهي الشوط الثاني 7-2 لمصلحة غنتوت، وفي الشوط الثالث حاول الحبتور العودة وتقليص الفارق، وأحرز 3 أهداف ويرد غنتوت بهدفين.
وفي الشوط الرابع اتسع الفارق لمصلحة غنتوت 12-7، وهو ما منح الفريق أفضلية للفوز بالمباراة، بعدما دخل الشوط الخامس بأعصاب هادئة، وسجل «الهدف 13»، سجل منها ماركوس أريا 7 أهداف، فيما لم يسعف الوقت الحبتور للحاق به، بعد أن وصل رصيده إلى 9 أهداف. 
وشهد المباراة الفنان اللبناني عاصي الحلاني، ونجم الملاكمة العالمي البرازيلي سابير، وأعرب الحلاني عن سعادته بما شاهده من مستوى، رغم إنها المباراة الأولى التي يشهد فيها البولو وقال: تلقيت دعوة من راشد الحبتور فلم أتردد في تلبيتها.