الشارقة‎ (‬الاتحاد)

افتتح مجلس الشارقة الرياضي باب التسجيل للمشاركة في سباق جري تل الزعفران بمدينة الذيد، الذي ينطلق الجمعة 12 مارس بشراكة استراتيجية مع مؤسسة الشارقة لرياضة المرأة، وبالتعاون مع شركة القدرة للخدمات الرياضية لمختلف الفئات العمرية. ويستهدف السباق 300 مشاركاً من كلا الجنسين، ويضم ‬ ‬ثلاث ‬مجموعات، ‬وهي ‬المواطنين- ‬رجال ‬والمواطنين– ‬نساء ‬والفئة ‬المفتوحة، ‬ويتضمن ‬مسافتى ‬3 ‬كلم ‬لسبعة ‬فئات ‬عمرية ‬مختلفة ‬ و6 ‬كلم ‬لستة ‬فئات ‬عمرية ‬مختلفة، ‬وينطلق ‬السباق ‬من ‬أمام ‬حديقة ‬تل ‬الزعفران ‬في ‬الساعة ‬7:30 ‬صباحاً ‬ للمشاركين ‬في ‬سباق ‬6 ‬كلم، ‬وينطلق ‬سباق ‬3 ‬كلم ‬في ‬الساعة ‬7:40 ‬صباحاً ‬مع ‬الإلتزام ‬بالإجراءات ‬الإحترازية ‬والوقائية.
وأشار عيسى هلال الحزامي رئيس مجلس الشارقة الرياضي: تتواصل الفعاليات الرياضية والمجتمعية للمجلس تحت إشراف إدارة الفعاليات الرياضية والمجتمعية بالمجلس، من خلال إقامة سباق جري تل الزعفران ضمن خطة هذا العام حرصاً من المجلس على نشر الرياضة وجعلها أسلوب حياة.
وأضاف: نحرص على التنوع في الفعاليات بين مدن الإمارة الباسمة لإبراز جمال الإمارة والمعالم المختلفة والواجهات الرياضية والمعالم السياحية بالإمارة والترويج لها والتعريف بها عبر السياحة الرياضية، وفي ذات الوقت منح الفرصة لمشاركة أغلب فئات المجتمع، سواء بالمشاركة فعلياً في السباق أو افتراضياً «عن بعد»، مع الالتزام بكافة الإجراءات الوقائية والاحترازية للمحافظة على السلامة العامة، بالإضافة إلى نشر وتعزيز ثقافة الرياضات الفردية، واستقطاب الشباب لإعداد جيل مميز من القيادات الشابة، ودعم وتطوير الأنشطة الرياضية على الصعيد المحلي لخلق تأثير إيجابي في الرياضة العالمية، وتحفيز المجتمع على ممارسة الرياضة، من خلال توفير الفعاليات والأجواء المناسبة لجميع المستويات والأعمار، وتعزيز ثقافة التسامح في المجتمع المحلي، من خلال الرياضة المجتمعية لكل الجنسيات في ظل تنوع مجتمع دولة الإمارات.