لندن (د ب أ)

تقدم مانشستر سيتي خطوة جديدة، نحو استعادة لقب الدوري الإنجليزي الممتاز لكرة القدم، الذي فقده في الموسم الماضي، بعدما تغلب 1- صفر على مضيفه أرسنال، مساء أمس، في قمة مباريات المرحلة الخامسة والعشرين للمسابقة.
وواصل مانشستر سيتي، الذي حقق فوزه الثالث عشر على التوالي في البطولة، التحليق في صدارة المسابقة، بعدما رفع رصيده إلى 59 نقطة، في حين تجمد رصيد أرسنال، الذي تلقى خسارته الحادية عشرة في المسابقة خلال الموسم الحالي، عند 34 نقطة في المركز العاشر. تقمص رحيم سترلينج دور البطولة في اللقاء، عقب تسجيله هدف مانشستر سيتي الوحيد في الدقيقة الثانية، ليكبد أرسنال خسارته الثالثة في مبارياته الأربع الأخيرة بالبطولة، ويقود فريقه لحصد فوزه الثامن عشر على التوالي بمختلف المسابقات.
ويرجع آخر تعثر لمانشستر سيتي إلى 15 ديسمبر الماضي، حينما تعادل 1-1 مع ضيفه ويست بروميتش ألبيون بالمرحلة الثالثة عشرة للدوري الإنجليزي. يأتي هذا الفوز، ليمنح مانشستر سيتي دفعة معنوية لا بأس بها، قبل لقائه مع مضيفه بوروسيا مونشنجلادباخ الألماني يوم الأربعاء المقبل في ذهاب دور الـ 16 لبطولة دوري أبطال أوروبا، التي يحلم الفريق «السماوي» بالفوز بها للمرة الأولى في تاريخه.
جاءت بداية المباراة نارية من جانب مانشستر سيتي، الذي افتتح التسجيل مبكراً عبر ستيرلينج في الدقيقة الثانية، بعدما تابع تمريرة عرضية رائعة من الجانب الأيمن عن طريق النجم الجزائري رياض محرز، ليسدد ضربة رأس متقنة، واضعاً الكرة على يمين الألماني بيرند لينو، حارس مرمى أرسنال، الذي اكتفى بالنظر إليها وهي تسكن شباكه.