أنور إبراهيم (القاهرة)

أشاد الإسباني ميكيل أرتيتا مدرب أرسنال الإنجليزي، بمواطنه بيب جوارديولا مدرب مانشستر سيتي، وقال إن هذا الفريق هو الأفضل في أوروبا خلال الوقت الحالي، مشيراً إلى أن الطريقة التي يلعبون بها وسلسلة النتائج الإيجابية التي يحققونها، سر هذه الأفضلية.
ويواجه «السيتي» غداً «الأحد»، فريق أرسنال، في «الجولة 26» للدوري الإنجليزي «البريميرليج»، ويتصدر «السيتي» الترتيب بفارق عشر نقاط عن أقرب منافسيه مانشستر يونايتد، ويواصل مسيرته الناجحة، والتي لا تصدق، بالفوز في 17 مباراة متتالية، في مختلف المسابقات، بينما يدخل «المدفعجية» المباراة، وهم في المركز العاشر، حيث لم يفز الفريق إلا مرة واحدة فقط في آخر 4 مباريات.
واعترف أرتيتا الذي سبق له العمل مساعداً لجوارديولا في مانشستر سيتي، بأن ما فعله هذا الفريق خلال مسيرته هذا الموسم، بعد البداية الصعبة التي دفعت البعض للتشكيك في إمكانياته، يعني بما لا يدع مجالاً للشك، أنه فريق كبير، وها هو يعود لصدارة المسابقة، وهو أكثر قوة، بفضل النتائج الإيجابية، والقيادة الواعية للفريق، والتنظيم الجيد، والتفاهم الكامل بين خطوطه الثلاثة، وتفاني لاعبيه في بذل الجهد، من أجل تحقيق الانتصارات المتتالية.
ومن جانبه، ذكر موقع جول العالمي بنسخته الفرنسية، والذي نقل تصريحات أرتيتا، أن «السيتي» عاد بقوة ليطيح بكل من في طريقه، فمنذ آخر خسارة له في 21 نوفمبر الماضي أمام توتنهام، لم يتعرض مجدداً لأي خسارة، بل إنه فاز في أول 10 مباريات عام 2021، وهي أطول سلسلة انتصارات يحققها فريق إنجليزي في بداية سنة ميلادية، كما أن «السيتي» تطور كثيراً في الجانب الدفاعي، بعد أن كان يعاني من الثغرات فيه، ولم يدخل مرماه في الدوري هذا الموسم حتى الآن سوى 15 هدفاً فقط.