علي معالي (الشارقة)

أبدى عبدالعزيز العنبري مدرب الشارقة، تفاؤله بالفترة المقبلة، بداية من مباراة الفجيرة في أولى مباريات الدور الثاني لدوري الخليج العربي لكرة القدم مساء بعد غد «السبت».
وقال: أتمنى أن تكون بداية الدور الثاني جيدة بالنسبة للفريق، وتقديم مستوى يليق، ولا يعني خسارتنا لمباراة أو بطولة أن الفريق يتأثر بشكل كبير، بل العكس لدينا حالياً حماس ورغبة كبيرة من اللاعبين لتحسين الصورة والوضع، ولدينا خبرة في التعامل مع الأحداث والمواقف، ولدى الجميع من جهاز فني ولاعبين خبرة كافية لمثل هذه الأمور، والتعامل معها بهدوء وثقة.
وأضاف: يغيب عن الفريق المدافع ميلوني للإيقاف، والحسن صالح الذي دخل في التدريبات للمرة الأولى مع الفريق اليوم ويحتاج وقتاً، نظراً لصعوبة إقامة مباريات ودية، لنرى مدى جاهزيته، والجهاز الطبي يبذل جهداً كبيراً لعودته سريعاً.
وأضاف: كايو لوكاس «سليم» تماماً، وشارك 60 دقيقة، قدم خلالها مردوداً جيداً، ويحتاج في الجانب البدني إلى وقت ليستعيد كامل قوته، نظراً لفترة غيابه الطويلة نسبياً.
وعن الاستقطابات الجديدة، قال العنبري: هناك صعوبة في ذلك والجهاز الفني سعى لذلك، وخلال الأيام المقبلة، أرى أن هناك صعوبة أيضاً في ذلك، وفي الفترة السابقة استفدنا من كأس الخليج، بوجود بدلاء جاهزين، وأتمنى أن يكمل «الملك» المسيرة بنفس عقلية الدور الأول.