(رويترز ) 

قال آدم سيلفر مفوض دوري كرة السلة الأميركي للمحترفين، إن الغرامة البالغة 50 ألف دولار كانت كافية لعقاب جيمس هاردن، بعدما انتهك لاعب هيوستون روكتس لوائح البطولة لمكافحة فيروس كورونا، بعد حضور حفل خاص هذا الأسبوع. 
وأشار سيلفر إلى أن معاقبة هاردن بالإيقاف كانت ستصبح قاسية.
وتأجلت مباراة روكتس الأولى هذا الموسم ضد أوكلاهوما سيتي ثاندر، بعدما جاءت عينات ثلاثة لاعبين في صفوف روكتس بإصابة أو باشتباه بإصابة بعدوى «كوفيد-19».
ولم يكن هاردن ليشارك، في تلك المباراة لخضوعه للعزل الذاتي، بعد ظهوره في فيديو في حفل خاص.
وقال سيلفر في مقابلة مع شبكة «ئي.إس.بي.إن» التلفزيونية «الأصل أنه تتم زيادة العقوبة، إنه عيد الميلاد. إنه الخطأ الأول وعقوبة 50 ألف دولار، هي حد سلطتي، وفقاً لاتفاقية العمل الجماعي».
وأضاف «إنه وقت غير معتاد، وعلينا الأخذ بذلك في الحسبان». وأشار سيلفر إلى أن هاردن كان محظوظاً بتأجيل المباراة، إذ أن غياب اللاعب البالغ عمره 31 عاماً عن المواجهة كان سيفقده المبلغ المالي الخاص بالمباراة.
وبدلاً من ذلك سيخضع هاردن للعزل، حتى اليوم الجمعة وسيكون متاحا عندما يحل فريقه ضيفاً على بورتلاند تريل بليزرز اليوم.
وكانت رابطة الدوري واتحاد اللاعبين أعلنا عن خضوع 558 لاعباً للكشف عن فيروس كورونا منذ 16 ديسمبر، وتأكد إصابة لاعبين فقط.
وقالت رابطة الدوري واتحاد اللاعبين في بيان مشترك «كل من جاءت عينته إيجابية يخضع للعزل الذاتي إلى أن يتم السماح له بالعودة وفقا للوائح التي وضعتها رابطة الدوري واتحاد اللاعبين، وتتماشى مع البروتوكول الصحي في الولايات المتحدة».