معتز الشامي (دبي)

المباراة المرتقبة بين العين وضيفه عجمان مليئة بالتحديات، خاصة في ظل رغبة «الزعيم» في تصحيح المسار، والعودة إلى سكة الانتصارات بعد خسارتين متتاليتين، الأولى في الجولة الثامنة أمام بني ياس بـ «رباعية» تاريخية مقابل هدف، والثانية في دور الـ 16 لكأس رئيس الدولة أمام عجمان، ما يعني أن شعار «البنفسج» في لقاء اليوم يكمن في رغبة التعويض، ورد الاعتبار أمام «البرتقالي».
ويتفوق العين في المواجهات المباشرة أمام عجمان، حيث تلقى خسارة واحدة أمام الضيوف خلال 16 مباراة بينهما في دوري الخليج العربي، فيما حقق «الزعيم» 14 انتصاراً، ليصبح أكثر الفرق تحقيقاً للفوز على عجمان في «المحترفين»، وأكثر من هز شباكه «57 هدفاً»، فيما يبحث لابا كودجو عن تسجيل هدفه الأول أمام «البركان» بدوري الخليج العربي. 
واعتادت جماهير الفريقين أن تشهد نتائج صادمة، سواء على مستوى المفاجآت، مثلما فعلها عجمان في كأس رئيس الدولة وأطاح العين من البطولة، أو على مستوى النتائج الكبيرة، حيث كان «البنفسج» أشد قسوة على «البرتقالي» بالفوز عليه 
بـ «السبعة» موسم 2014-2015 وموسم 2017-2018، إلا أن عجمان أيضاً حقق انتصارات قوية على «الزعيم» بالفوز عليه 4-صفر، موسم 2018-2019، ضمن منافسات الدور الأول، ورغم أن العين رد اعتباره 4-1 بالدور الثاني. 
ويحل العين قبل مواجهة الليلة في الترتيب الرابع بـ 14 نقطة، وبفارق 6 نقاط عن الشارقة المتصدر، ويسعى لتصحيح المسار والعودة إلى سكة الانتصارات، ولو على حساب عجمان الباحث عن الفوز الأول في الدوري، منذ انطلاقة الموسم، ويقبع حالياً في الترتيب الـ 13 بـ «نقطتين» فقط.