أنور إبراهيم (القاهرة)

تعالت أصوات خبراء الكرة الألمانية وجماهيرها، مطالبة بعودة النجوم القدامي توماس موللر وجيرومي بواتينج وماتس هوملز، باعتبارهم يمثلون عناصر الخبرة، إلى المنتخب الألماني«المانشافت» بعد أن استبعدهم المدير الفني يواكيم لوف، في ظل النتائج السيئة التي تعرض لها المنتخب في الآونة الأخيرة، وبوجه خاص هزيمته المذلة من منتخب إسبانيا بستة أهداف نظيفة.
وحرصت شبكة «سكاي ألمانيا» على استطلاع رأي النجم توماس موللر لاعب بايرن ميونيخ بالنسبة لفكرة العودة للمانشافت، وما إذا كانت لديه الرغبة في ذلك، فقال: «هذا الموضوع بعيد عن تفكيري في الوقت الحالي، وأركز في الفريق الذي ألعب له، وأحاول مساعدته في تحقيق الانتصارات». وكان موللر (31 عاماً) قدم أداءً رائعاً، وسجل هدفين في لقاء فريقه ضد فريق لايبزج في الدوري الألماني «البوندسليجا» يوم السبت الماضي، وانتهت المباراة بالتعادل 3-3، وصدارة «البافاري» لترتيب جدول المسابقة. 
ورفض موللر توجيه أي انتقاد للمدير الفني للمنتخب، بل طالب بضرورة مساندته، قائلاً: «الاتحاد الألماني جدد الثقة في يواكيم لوف، ولهذا يتعين احترام وجهة نظر الاتحاد والوقوف خلف المدرب حتى يستعيد المنتخب توازنه، وبذل أقصى الجهد لكي تسير الأمور بشكل أفضل خلال المرحلة المقبلة.
 وقال موللر: «لا عودة للمنتخب في الوقت الحالي، ولكن ربما تغيرت الأمور في المستقبل، وعلينا أن ننتظر ما سيحدث.. وتركيزي كله الآن مع البافاري من أجل مواصلة حصد الألقاب والبطولات».