لندن (أ ف ب)

وافقت رابطتا الدوري الإنجليزي الممتاز والدوري الإنجليزي لكرة القدم، أمس، على حزمة إنقاذ بقيمة 250 مليون جنيه استرليني، لإنهاء أشهر من عدم اليقين لدى أندية الدرجات الدنيا التي تكافح مالياً خلال الأزمة الناجمة عن انتشار فيروس كورونا المستجد.
وأعلنت رابطة الدوري الإنجليزي أن أندية الدرجتين الثالثة والرابعة، ستحصل على منح بقيمة 50 مليون جنيه استرليني «67 مليون دولار»، بواقع 30 مليون جنيه للثالثة، و20 مليون جنيه للرابعة.
فيما التزمت رابطة الدرجة الممتازة بتأمين قرض بقيمة 200 مليون جنيه لأندية الدرجة الثانية.
ويأتي هذا الاتفاق بعد أشهر من المفاوضات بين الرابطتين اللتين تعرضتا للانتقاد لفشلهما في التوصل إلى اتفاق.
وكانت الحكومة دعت باستمرار رابطة «البريميرليج» إلى مساعد رابطة الدوري الإنجليزي.
وقال رئيس رابطة الدوري ريك باري «كان هدفنا الشامل طوال هذه العملية هو ضمان نجاة جميع أندية الرابطة «الدرجتين الثالثة والرابعة» من التأثير المالي للوباء.
وأضاف: يسعدني أننا توصلنا الآن إلى قرار نيابة عن أنديتنا، وكما أكدنا دائماً فهو سيوفر الدعم اللازم بعد أشهر من عدم اليقين.
في المقابل، قال ريتشارد ماسترز، المدير التنفيذي لرابطة الدوري الإنجليزي الممتاز «الرابطة مؤيد للتراتبية في كرة القدم، ويدرك جيداً الدور المهم الذي تلعبه الأندية في مجتمعاتها».
وأضاف: التزامنا هو عدم السماح لأي من أندية الدوري الإنجليزي بالتوقف عن العمل بسبب «كوفيد-19».
وقال: جميع أندية كرة القدم، لا تزال تعاني من خسائر مالية كبيرة نتيجة للوباء، ولكن رعاة رابطة الدوري الممتاز وافقوا بالإجماع، على تقديم تمويل إضافي، ودعم أندية الدرجات الأدنى من ضائقة مالية حقيقية.
وسيتم توزيع 30 مليون جنيه استرليني على أندية الدرجة الثالثة الـ24، فيما يقسم 20 مليون على أندية الدرجة الرابعة «24 فريقاً». 
وستدفع رابطة الدوري الممتاز 30 مليون جنيه بشكل فوري للمساعدة في تغطية الإيرادات المفقودة من مداخيل المباريات.
ويمكن تقديم طلبات المنح المرصودة من الأندية المحتاجة، مع لجنة تحكيم مشتركة بين رابطة الدوري الممتاز والدوري الإنجليزي حول الأحقية.