مراد المصري (دبي)

يلتقي الوصل والفجيرة في مباراة مثيرة للاهتمام، شعارها الترقب والحذر، مع محاولة كل منهما لتجنب الأخطاء في هذه المرحلة من الموسم، والخروج بنتيجة إيجابية لتحسين الترتيب، خصوصاً «الإمبراطور» الذي اكتفى بـ6 نقاط إلى الآن، وخسر آخر مباراتين على التوالي، فيما يتطلع «الذئاب» إلى الاستفادة من المعنويات المرتفعة، بعد حصد الفوز الأول هذا الموسم، والوصول إلى «النقطة الرابعة».
ويعتمد «الفهود» على القوة الهجومية، بقيادة البرازيليين فيجريدو ومينديز، ودعم الأرجنتيني أوروز، ووجود فابيو ليما ومعهم علي صالح «الورقة الرابحة»، مع الاستفادة من عودة حسن إبراهيم إلى الوسط عقب نهاية إيقافه، فيما تبقى المشكلة البارزة في الدفاع، الذي يفتقد جهود سالم العزيزي، بعد خروجه بـ«البطاقة الحمراء».
ومن جانبه، يمر «الذئاب» بتوازن على صعيد الأداء الفني، وقدم الفريق أسماءً تملك القدرة على التوازن بين الهجوم والدفاع، ومنهم أجانبه رولي نانتو، وروزا، وفراس بالعربي وكريستيان صامويل.
ورغم أن «الذئاب» هو الفريق الأكثر خسارة للنقاط، بعد التقدم في النتيجة، إلا أنه نجح خلال آخر مباراة أمام حتا في التماسك والخروج بـ«النقاط الكاملة».
وتتميز مواجهات الوصل والفجيرة بالمتعة الهجومية، ويكفي القول إن آخر 3 ‬لقاءات ‬بينهما ‬في ‬الدوري، ‬شهدت ‬‬20 ‬هدفاً، ‬منها ‬الفوز ‬الكبير لـ«الفهود» 6-3 ‬قبل ‬موسمين.